السويد تعرض قروضاً على صناع السيارات

1 يناير 1970 10:34 ص
ستوكهولم- رويترز- أفادت صحيفة «داجنس اندستري» أمس نقلا عن مصدر لم تكشف هويته من المتوقع أن تعرض الحكومة السويدية قروضا وضمانات قروض قيمتها عدة مليارات من الكرونة السويدية لشركتي صناعة السيارات المتعثرتين والمملوكتين أميركيا «فولفو كارز» و«ساب أوتوموبيل».
وتقول كل من «فورد» و«جنرال موتورز» انهما تريدان بيع وحدتيهما «فولفو» و«ساب» على الترتيب وقد أجريتا محادثات مع الحكومة السويدية بشأن نوع الدعم الذي قد تقدمه. وقال المصدر في التقرير «انها ليست مسألة دعم أو أن الحكومة ستدخل كمالك لكنها مسألة قروض وضمانات قروض بشروط جيدة». وشركتا صناعة السيارات مهمتان للاقتصاد السويدي عموما ليس بسبب آلاف العمال الذين يعملون لديهما مباشرة فحسب ولكن أيضا لوجود شركات كثيرة تعمل في مجال التوريد اليهما.
وأضافت الصحيفة اليومية أن الحكومة تجري محادثات مع الشركتين ومع شركتي صناعة الشاحنات فولفو وسكانيا بشأن تأسيس شركة مشتركة لمباشرة أعمال بحث وتطوير تراعي البعد البيئي.