«الزراعة»: تكثيف الجهود لضبط صاحبه

أسد «كبد» إلى حديقة الحيوان

1 يناير 1970 11:21 م
  • «الداخلية»: شرطة البيئة تولت جمع الأدلة عن مالك أسد «كبد».. والعقوبة قد تصل إلى الحبس ثلاث سنوات أو غرامة 50 ألف دينار

أبلغ مصدر أمني «الراي» الإلكترونية أن غرفة العمليات تلقت بلاغ صباح اليوم يفيد بوجود أسد طليق في كبد.

وفور تلقي البلاغ توجهت قوة من الأمن العام وشرطة البيئة إلى مكان الواقعة؛ حيث أبصروا الأسد الفارّ فوجهوا له إبرة مخدرة، خارت على إثرها قواه وعندها تم السيطرة عليه وتسليمه إلى حديقة الحيوان.

وأشار المصدر إلى أن السلطات تجري تحقيقا لمعرفة صاحب الأسد.

وفي وقت لاحق، أعلن نائب المدير العام لشؤون الثروة الحيوانية في الهيئة العامة لشؤون الزراعة والثروة السمكية علي القطان الإمساك بالأسد، مشيرا إلى أن الجهات المختصة تفاعلت مع الحادث بشكل سريع وتم الامساك بالاسد في زمن قياسي ونقله الى حديقة الحيوان.

وأكد القطان أن الأسد كان قد هرب من جهة غير معلومة، لافتا الى انه سيتم التنسيق وتكثيف الجهود مع وزارة الداخلية للكشف عن هوية صاحب الأسد واتخاذ الاجراءات القانونية بحقه حيث أن تربية الحيوانات المفترسة مخالفه للقانون وتهدد امن وسلامة الأفراد.

وفي السياق ذاته، أكدت وزارة الداخلية، في بيان صحفي، أن شرطة البيئة تولت جمع المعلومات والأدلة عن مالك الأسد لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقه وفق المادة (101) من قانون حماية البيئة وتعديلاته التي تصل العقوبة فيها إلى ثلاث سنوات حبس أو غرامة (50 ألف دينار).