في الموسم الثقافي لدار الآثار الإسلامية

سليمان زغيدور: الإسلام جزء من تاريخ أوروبا

1 يناير 1970 10:19 م
انطلقت فعاليات موسم دار الاثار الاسلامية الثقافي بفعاليات متجددة ومتنوعة تتنوع بين محاضرة وأمسية موسيقية وورش عمل وعروض لأفلام وثائقية.

افتتح الأسبوع الثاني من الفعاليات بمحاضرة للكاتب رئيس تحرير الأخبار في القناة الخامسة الفرنسية سليمان زغيدور عن الاسلام يقول:

لم يكن الاسلام حديث عهد في اوروبا، بل كان جزءا من تاريخ هذه القارة على مدى حقب زمنية تمتد لخمسة قرون، كان يمثل خلالها ثقافة سكانها الأصليين البالغ عددهم 12 مليونا في كل من ألبانيا، والبوسنة والهرسك، وبولندا، ومقدونيا، وصربيا، والجبل الأسود، وكرواتيا، وبلغاريا ورومانيا، واليونان، ما يعني أن 11 دولة من أصل 27 دولة تشكل الاتحاد الأوروبي- أي واحدة من كل اثنتين - لديها ماض مع الاسلام سواء كان مع العرب البربر أو بني أمية أو الدولة العثمانية، فهناك دلائل ومؤشرات في دول مثل البرتغال، واسبانيا، وايطاليا (صقلية وكالبرايا) وصربيا، وكرواتيا والمجر، ومالطا، واليونان، ورومانيا، وبلغاريا، وقبرص، على عقتها التاريخية بالاسلام من خلال العمارة (من غرناطة الى أشبيليه عبر بودابست، وبالريمو وسرايفو) ومن خلال فنون الطهي والمفردات اللغوية، ومخزونها من الحكم والأمثال.

وأوضح أن التاريخ الاسلامي في الدول الأوروبية أو ما يسمى الاسلام الأوروبي له طابعه الخاص ومعطياته المختلفة في تأثيره على البيئة وارثاء مبادئ التعايش الاسلامي المسيحي في تلك الدول مشيرا الى وجود العديد من الرسومات التاريخية الموثقة، تناولت الفتوحات الاسلامية وأوراق نقدية نقش عليها صور شخصيات اسلامية مما يدل على قدم التعايش الاسلامي المسيحي.

وأشاد المحاضر بمجهود دار الاثار الاسلامية وما تقدمه الشيخة حصة صباح السالم الصباح من جهود في مد جسور التعاون بين الحضارات والتبادل الثقافي والعلمي. للمواضيع المشتركة لاسيما أن الدار تقدم العديد من المحطات المهمة التي تلقي الضوء على حقب من التاريخ الاسلامي وفنونه.

ويشهد شهر أكتوبر يوم العائلة السبت 26 الجاري بعنوان «فن الألوان» ويقدم هذا اليوم فعاليات تشير الى تشجيع العائلات على تأمل الأعمال الفنية في المعارض من ناحية اللون وعلى ابداع مواهبهم الخاصة من الألوان حيث ينطلق اليوم من الواحدة ظهرا وحتى السادسة مساء في مركز الأمريكاني الثقافي.

وفي ورش العمل المميزة ورشة اسعاف حالات الطلب التي تقدم عمليا تدريس طرق اسعاف حالات توقف الطلب عند الأطفال والكبار وذلك يوم الثلاثاء 29أكتوبر في السابعة مساء المركز الأمريكاني الثقافي حيث سيقوم أطباء الحرس الوطني الكويتي بتقديم هذه الورشة.

وفي محاضرات هذا الشهر تحاضر الدكتورة آنا بينت عن تحفة رائعة بعنوان سيفسو في مركز الميدان الثقافي 28 في السابعة مساء.

ولمتذوقة الموسيقى وتواصل أمسيات الاربعاء التي تقدمها ديوانية الموسيقى في الدار والجمهور على موعد مع أمسية موسيقية لجيسون كارنز، ثم تتواصل فعاليات الموسم الـ 19وتحاضر الدكتورة مها السنان الأستاذ الزائر لدى برنامج أغاخان للفن الاسلامي في جامعة هارفارد عن نقطتين بينهما ألفا عام... الفنون في الجزيرة العربية وتقدم المحاضرة نموذجا لفنون قرية الفاو، وربط الجزيرة العربية والتي كانت حاضرة ثرية بالفنون. وفي فترة ما بين القرن 2 ق.م والقرن 4 ق.م كما تقدم المحاضرة نماذج لاتجاهات الفنون السعودية المعاصرة.

وفي أمسيات الأفلام الكلاسيكية تنطلق أولى هذه الأمسيات بعرض لفيلم (عندما كنا ملوكا) والذي يحكي قصة مباراة الملاكمة الشهيرة في العام 1974 بين محمد علي كلاي وجورج فورمان والتي عرفت باسم دمدمة في الغابة، وسيقدم الفيلم في مركز الميدان القافي الثلاثاء 22 أكتوبر الجاري.

يكون ختام هذه الفعاليات أمسية لفرقة نغمة الموسيقية الايرانية في أمسية فريدة حيث التراث الموسيقى القديم، وذلك في مركز الميدان الثقافي في 30 من أكتوبر الجاري.

 



الكويت حاضرة عبر ستة متاحف عالمية موزعة على أربع قارات



تأتي المشاركات الدؤوبة المتواصلة ممثلة بـ «دار الآثار الاسلامية» عبر حضورها المكثّف في متاحف العالم تأكيدا على اسم الكويت ليبقى متوهجا ورديفاً للثقافة والفكر، وتجيء مشاركة «الدار» عبر قطع فنية مختارة ومتنوعة بحسب الثيمة المختارة وطبيعة المعرض المقام في كل بلد، لتتوزع على ستة متاحف موزعة على أربع قارات مختلفة، لتحضر الكويت في معرض (رحلة الى طريق الحرير) الذي بدأ في سنغافورة ثم تنقّل ما بين تايوان ثم استراليا ثم روما ولوس انجليس ثم كليفلاند ودنفر في الولايات المتحدة الأميركية، كذلك في معرض (الفن في العالم الاسلامي) المقام في كوريا منذ يوليو الماضي وسينتهي في اكتوبر الجاري، أيضا معرض (الفن الاسلامي من مجموعة الصباح الأثرية) المقام في هيوستن الأميركية منذ يناير 2013 ويستمر حتى يناير 2014، كذلك معرض (الطريق الى الحج) الذي سيقام في قطر في الثامن من اكتوبر الجاري ليستمر حتى يونيو 2014، وأيضا معرض (النور في الفنون والعلوم الاسلامية) الذي سيبدأ في اكتوبر الجاري ليستمر حتى يناير 2014، وأخيرا معرض (الجسد في الفن الهندي) ومشاركة «دار الآثار الاسلامية» تأتي فيه عبر قطعتين معارتين من المتاحف الهندية، والذي سيفتتح في بروكسل في الخامس من اكتوبر الجاري ويستمر حتى يناير 2014.