تعليق دخول المصلين إلى الحرم القدسي لـ3 أسابيع بسبب كورونا

أكد عضو مجلس الأوقاف الإسلامية في القدس الشرقية المحتلة حاتم عبد القادر قرار المجلس تعليق دخول المصلين إلى الحرم القدسي لمدة ثلاثة أسابيع للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.
وقال عبد القادر لوكالة فرانس برس إن "المجلس قرر تعليق دخول المصلين إلى المسجد ابتداء من عصر الجمعة الموافق 18 أيلول/سبتمبر ولمدة ثلاثة أسابيع".
وأضاف إن مجلس الأوقاف الإسلامية الذي يعمل تحت مظلة وزارة الأوقاف الأردنية اتخذ هذا القرار خلال "اجتماع طارئ لبحث الأوضاع الصحية واستمع لتقارير المرجعيات الطبية الفلسطينية التي أوصت باتخاذ الإجراءات المناسبة للحد من انتشار الفيروس".
وهذه المرة الثانية التي يغلق فيها الحرم القدسي منذ احتلال الجزء الشرقي من المدينة في 1967. وقد أغلق مرة أولى في آذار/مارس الماضي بسبب فيروس كورونا.
وأعيد فتح المسجد أمام المصلين نهاية أيار/مايو الماضي بعد إغلاق استمر لنحو الشهرين.