كوكي يعترف: لايبزيج كان أفضل كثيرا من أتليتيكو - الراي

كوكي يعترف: لايبزيج كان أفضل كثيرا من أتليتيكو

قال كوكي قائد أتليتيكو مدريد إن رازن بال شبورت لايبزيج كان الطرف الأفضل وإن فريقه استحق الهزيمة 2-1 أمام منافسه الألماني في دور الثمانية بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم أمس، إذ فشل فريق المدرب دييجو سيميوني في البطولة القارية البارزة مرة أخرى.
وأخرج أتليتيكو منافسه ليفربول حامل اللقب من دور الستة عشر لكنه افتقر للحدة والحماس وهي الصفات المعتادة لفريق المدرب سيميوني وتأخر في بداية الشوط الثاني بضربة رأس من داني أولمو.
وأبلغ كوكي شبكة موفيستار الإسبانية "لايبزيج كان أفضل منا وعلينا توجيه التهنئة له لأنه كان أسرع وأكثر حدة منا".
وأدرك البديل جواو فيلكس التعادل لأتليتيكو من ركلة جزاء حصل عليها لكن تسديدة تايلز أدامز التي غيرت اتجاهها أعادت التقدم للفريق الألماني قرب النهاية وصمد ليتأهل لمواجهة باريس سان جيرمان في الدور قبل النهائي.
وأضاف كوكي "جواو منحنا الكثير وصنع هدفنا وبعد ذلك عندما وصلنا إلى أفضل حالاتنا أحرز (لايبزيج) الهدف الثاني. لكن لايبزيج استحق الفوز والآن علينا التفكير في أخطائنا والانتفاض مرة أخرى".
ولم ينل أتليتيكو لقب دوري الأبطال رغم بلوغ النهائي في 1974 و2014 و2016 وبدا أن القرعة كانت في صالحه بإبعاده عن طريق مانشستر سيتي وبايرن ميونيخ وبرشلونة.
لكنه لم يُظهر الكثير ضد لايبزيج الرائع، الذي ترك بصمته في البطولة في مشاركته الثانية فقط، الذي تغلب 4-صفر على توتنهام هوتسبير وصيف حامل اللقب في دور الستة عشر.
وقال ساؤول نيجيز لاعب وسط أتليتيكو "نشعر بألم وخيبة أمل. كان لدينا أمل كبير في هذه البطولة وجماهيرنا استحقت الكثير لكن هذا لن يحدث".
وتابع "(لايبزيج) كان أفضل منا طيلة المباراة واستحق الفوز بسبب نهجه ولم نستحق الفوز لأننا لم نعلم كيف يمكننا الرد".