بسبب المخاطر الصحية

إرجاء تقديم «الذمة المالية»

أرجأت وزارة المالية تسلم إقرارات الخاضعين لنظام الذمة المالية من الحالات المعفاة من العمل، بسبب المخاطر الصحية دون تبعات قانونية.
ووفقاً للتعميم الإداري الذي أصدره وكيل الوزارة صالح الصرعاوي، بشأن تسلم إقرارات الذمة المالية، سيتم إرجاء تسلم إقرارات الخاضعين لنظام الذمة المالية من الحالات المعفاة من العمل، بسبب المخاطر الصحية وفق قرارات مجلس الوزراء، وتعاميم ديوان الخدمة المدنية، للمرحلة الخامسة من خطة العودة التدريجية للحياة الطبيعية، دون تبعات قانونية على الخاضعين جراء التأجيل.
وجاء في التعميم، أنه على الموظفين الخاضعين لنظام الذمة المالية، ممن تنطبق عليهم حالات الإعفاء من العمل، بسبب المخاطر الصحية وفق قرارات مجلس الوزراء وتعاميم ديوان الخدمة المدنية، ضرورة مراجعة إدارة الشؤون الإدارية، وكذلك الموظفين الخاضعين لنظام الذمة المالية العاملين بالصفوف الأمامية لمواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد.
وأكد الصرعاوي أنه على الموظفين الخاضعين لنظام الذمة المالية، ضرورة حجز موعد لتقديم إقرار الذمة المالية الخاص بهم.