موسكو تستعد لطلبات بأكثر من مليار جرعة

روسيا تعلن عن أول لقاح ضد «كورونا» والكويت ليست ضمن 20 دولة طلبته

فيما أعلنت روسيا أمس نجاحها في تطوير أول لقاح ضد فيروس «كورونا» في العالم، وأن 20 دولة طلبت مسبقاً أكثر من مليار جرعة منه، كشفت مصادر مطلعة لـ «الراي» أن الكويت ليست من بين الدول العشرين.
وأشارت المصادر إلى أن «وزارة الصحة في الكويت على تواصل مستمر مع منظمة الصحة العالمية في شأن اللقاحات التي يجري العمل على تطويرها».
وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أعلن عن تسجيل اللقاح في روسيا، مؤكداً أنه «فعّال بما فيه الكفاية، ويعطي مناعة مستدامة».
ولإعطاء ثقة به، أكد الرئيس أن إحدى بناته تلقّت اللقاح الذي أطلق عليه اسم «سبوتنيك في»: «سبوتنيك» تيمّناً باسم القمر الاصطناعي السوفياتي، وهو أول مركبة فضائية وضعت في المدار، و«في» تمثل أول حرف من كلمة لقاح في لغات أجنبية عدة.
وفي حين أكدت وزارة الصحة الروسية أن التلقيح المزدوج «سيسمح بتشكيل مناعة طويلة» قد تستمرّ «لعامين»، أعلن الصندوق السيادي الروسي، المشارك في عملية تطوير اللقاح، أن من المقرر بدء إنتاجه صناعياً في سبتمبر المقبل، وأن 20 دولة أجنبية طلبت مسبقاً «أكثر من مليار جرعة» منه، مشيراً إلى أن المرحلة الثالثة من التجارب تبدأ اليوم الأربعاء.
من جهتها، عبّرت منظمة الصحة العالمية عن موقف حذر، داعية إلى احترام «الإرشادات والتوجيهات الواضحة» في إنتاج اللقاح.
وقال الناطق باسمها طارق ياساريفيتش، خلال مؤتمر صحافي «نحن على تواصل وثيق مع السلطات الروسية والمحادثات تتواصل. المرحلة التي تسبق الترخيص لأي لقاح تمرّ عبر آليات صارمة».
وبحسب السلطات الروسية، فإن المدرسين والعاملين في المجال الطبي سيبدأون بتلقي اللقاح اعتباراً من الشهر الجاري قبل وضعه في التداول في الأول من يناير 2021.