نهاية الضبع على يد نسيبه - الراي

نهاية الضبع على يد نسيبه

كشفت تحقيقات النيابة العامة المصرية، في محافظة سوهاج، وسط صعيد مصر، في واقعة مقتل مزارع بطلق ناري في الرأس، أن القاتل هو نسيبه، وتم توقيفه، بعد الجريمة بساعات قليلة، واعترف بأن السبب في ما أقدم عليه خلافات عائلية، فقررت النيابة العامة حبسه على ذمة التحقيقات، ودفن الضحية.
وقال مصدر أمني مصري لـ«الراي» إن «الضبع (35 عاماً)، وصل، أول من أمس، إلى مستشفى جرجا العام مصاباً بطلق ناري في الرأس، وأفاد تقرير وزارة الصحة أنه فارق الحياة عقب وصوله بفترة قليلة، وتبين أن شعبان (36 عاماً)، وهو زوج شقيقة الضحية، هو من اعتدى عليه بسلاح ناري، بعد أن تجددت خلافات قديمة بينهما».