إجازة بلا راتب للمعلمين العالقين في الخارج

«التربية» تدرس دوام «الإبتدائي»... يومان في المدرسة و3 «أونلاين»

أعلن مصدر تربوي لـ«الراي» عن مقترح سترفعه بعض المناطق التعليمية إلى وزير التربية وزير التعليم العالي الدكتور سعود الحربي في شأن آلية دوام طلبة المرحلة الإبتدائية في «التعليم عن بعد»، متضمناً «تقسيم الأسبوع الدراسي بين التعليم النظامي وعن بعد بواقع يومين لطلبة الصفين الأول والثاني في مدارسهم ومثلهما لطلبة الصفوف الثالث والرابع والخامس على أن تستكمل بقية أيام الأسبوع بنظام التعليم عن بعد للصفوف الخمسة».
وأوضح المصدر أن الهدف من هذا التقسيم، قياس مهارات طلبة هذه المرحلة في التعليم النظامي بشكل أسبوعي، «لأنها أصعب مرحلة ومليئة بالصعوبات في دخول طلبتها للفصول الافتراضية»، مؤكداً أن تعديلات ستطرأ على وثيقة المرحلة الإبتدائية أهمها تخصيص يوم في الشهر على أكثر تقدير لتعليم الطالب إلكترونياً، من خلال واجبات منزلية يلزم بإرسال إجاباتها إلكترونياً حتى بعد انتهاء أزمة «كورونا».
وتزامناً مع انطلاق استكمال العام الدراسي 2019 - 2020 للهيئات التعليمية والإدارية في المدارس الثانوية، أمس، دخل المعلمون العالقون في الخارج، دوامة الانقطاع عن العمل والخصم من الراتب، حيث سيتم احتساب انقطاعهم على أنه غياب بعذر مقبول في مدارسهم.
وأكد مصدر مطلع لـ«الراي» أن إدارات المدارس الثانوية في المناطق التعليمية كافة تعمل على إحصاء عدد المعلمين العالقين في الخارج، وذلك لتزويد قطاع التعليم العام ببياناتهم ومناقشة أوضاعهم بالتنسيق مع الجهات المختصة، مشيراً إلى أن التوجه الأقرب للوزارة هو التنسيق مع وزارة الصحة لاستثنائهم من إجراءات العودة التي حالت دون التحاقهم في مراكز عملهم، بعد قرار حظر الرحلات القادمة من 31 دولة الصادر يوم الجمعة الفائت.