انطلاق اليوم الأول للمرحلة الأولى لخطة استئناف الرحلات التجارية

 بعد توقف دام لعدة أشهر بسبب جائحة كورونا المستجد (كوفيد - 19) التي اجتاحت العالم أجمع، استأنف مطار الكويت الدولي، اليوم السبت، نشاطه بتشغيل تدريجي للرحلات الجوية لعدة وجهات وفق الخطة المحددة لذلك.
وجاءت عملية التشغيل التدريجي للرحلات في المطار وسط حزمة من الاجراءات الوقائية للقادمين والمغادرين وفق الاشتراطات الصحية المعتمدة مثل الفحص الحراري والتباعد الجسدي واستحداث حواجز زجاجية بين المسافرين ومكاتب شركات الطيران إضافة الى توفير مستلزمات الوقاية مثل معقمات اليدين.

وأعلن رئيس الطيران المدني الشيخ سلمان الحمود انطلاق اليوم الأول للمرحلة الأولى لخطة استئناف الرحلات التجارية بنجاح بتكاتف وتعاون جميع الجهات الحكومية وغير الحكومية العاملة في مطار الكويت الدولي.
وقال الحمود، اليوم السبت، بأنه وبناء على قرار مجلس الوزراء الموقر في اجتماعه المنعقد بتاريخ 29 يونيو 2020 بعودة التشغيل التجاري بشكل تدريجي اتخذت اللجنة العليا لإعادة تشغيل الرحلات التجارية كافة الإجراءات اللازمة لتنفيذ الخطة المعتمدة واستئناف التشغيل وفق الاشتراطات الصحية المطلوبة.
وأشاد رئيس الطيران المدني بالجهود الكبيرة التي تبذلها وزارة الصحة خلال هذه المرحلة الاستئنافية والتي كان لها دورا محوريا وواضحا لمواجهة جائحة كوفيد 19 في مختلف المجالات والقطاعات، مثمنا الجهود المبذولة من طواقم وزارة الصحة في مطار الكويت الدولي.
وأهاب الحمود بجميع المسافرين والعاملين في مباني المطار بضرورة الالتزام بالضوابط الصحية والارشادات التي تصدر سواء من وزارة الصحة او الإدارة العامة للطيران المدني.
وأشاد الحمود بجهود جميع العاملين في الجهات الحكومية التي شاركت في خطة أعاد التشغيل التجاري وعلى رأسها وزارة الداخلية ووزارة الخارجية ووزارة المالية والإدارة العامة للجمارك والامانة العامة للتخطيط والشكر موصول لجميع الموظفين في الإدارة العامة للطيران المدني وجميع شركات الطيران ومقدمي الخدمة في مطار الكويت الدولي.
وقام الحمود برفقة المدير العام للطيران المدني يوسف الفوزان والوكيل المساعد لشؤون المنافذ اللواء منصور العوضي وعدد من المسؤولين بجولة على الجهات العاملة في المطارلتفقد سير العمل أثناء اليوم الأول من خطة إعادة تشغيل الرحلات التجاري .

اليعقوب لـ «الراي»: أمن المطار استعد للتشغيل التدريجي بخطة محكمة ومرنة



قال مساعد مدير أمن مطار الكويت الدولي لمبنى ركاب T4، العقيد يوسف اليعقوب، إن إدارة أمن المطار وضعت كل إمكاناتها لبدء التشغيل التدريجي في مطار الكويت.
وأكد اليعقوب أن إدارة أمن المطار بقطاعاتها المختلفة وضعت خطة متكاملة ومحكمة للتعامل مع المتغيرات الجديدة في شأن تشغيل حركة المطار في ظل التعايش مع فيروس كورونا المستجد، وما فرضه من إجراءات صحية احترازية.
وأكد اليعقوب أن خطة عمل إدارة أمن المطار تبدأ من الخارج عبر قطاع تسيير الحركة (مرور المطار) المتواجد في شبكة الطرق المحيطة بمباني الركاب على مدار الساعة لتسيير حركة السيارات وضمان انسيابيتها وسرعة التعامل مع أي مستجدات.
ونوه اليعقوب بأن إدارة أمن المطار تتابع تنفيذ الإجراءات الجديدة وعلى رأسها عدم السماح بدخول مباني الركاب إلا للمسافرين فقط منعا للازدحام داخل أروقة المطار حفاظا على إجراءات التباعد الاجتماعي.
ونوه إلى أن الإجراءات الجديدة كلها تتعلق بالجانب الصحي وما يتخذ من احترازات منعا لانتشار العدوى، إذ إن استقبال أي من المسافرين أو وداعهم يكون خارج مباني الركاب وفي منطقة مواقف السيارات.
وأكد اليعقوب أن كافة قطاعات وزارة الداخلية العاملة في المطار حين وضعت خطتها ارتكزت بصورة رئيسية على تحقيق أكبر قدر من المرونة في التعاطي مع أي مستجدات، وكذلك الحرص على انتهاء الاجراءات الأمنية للمسافرين سواء قادمون أو مغادرون بصورة سريعة.
ولفت اليعقوب إلى أن الخبرات التي اكتسبها العاملون في إدارة أمن المطار خلال الأشهر الماضية والتي قاموا فيها بمهامهم في ظل انتشار فيروس كورونا، سهلت مهمتهم مع بدء التشغيل التدريجي، حيث شكلت عامل دعم في التعاطي مع بدء التشغيل التدريجي، وهو ما أظهره انهاء اجراءات الركاب الأمنية بكل سهولة ويسر وفي دقائق معدودة مع الحفاظ على أعلى مستويات الإحكام الأمني.
ودعا اليعقوب كافة المسافرين بالالتزام بكافة الإجراءات الاحترازية لمنع إنتشار فايروس كوفيد 19، إذ إنه على جميع المسافرين تقديم بيانات حجز الرحلة عند دخول المطار لافتا إلى إنه يسمح بدخول الركاب إلى المبنى قبل وقت الإقلاع ب 4 ساعات فقط ولا يسمح بدخول مبنى المطار بدون ارتداء الكمام الواقي وكذلك لا يسمح بالدخول لغير الركاب باستثناء الحالات المرضية والإنسانية
وتمنى من جميع المسافرين التقيد بجميع هذه الإجراءات حفاظا على سلامتهم.

«طيران الجزيرة»



واستقبل مبنى «طيران الجزيرة» عددا من المسافرين من المواطنين والوافدين القادمين من عدة وجهات، بعد توقف الحركة الملاحية الجوية في مطار الكويت الدولي بسبب جائحة كارونا لعدة أشهر.
«الراي» رصدت حركة انطلاق عودة تشغيل المطار الدولي بنسبة 30 بالمئة، ابتداء من فجر اليوم السبت، على ان لا تتحاوز عدد الرحلات في اليوم الواحد 100 رحلة ذهابا وايابا وعدد الركاب 10 آلاف.