المطار شهد إقبالا مع بدء التشغيل التدريجي

الكويتيون.. يسافرون

مسافرون أعربوا عن استعدادهم تمديد إقامتهم في الخارج حال استمر الحجر الإلزامي

دارت عجلة التشغيل التجاري لمطار الكويت الدولي مع الساعات الأولى من صباح اليوم السبت، إذ استقبل مبنى ركاب «T4» الكثير من المواطنين المغادرين للبلاد.
ولطالما كانت لندن من الوجهات الجاذبة للمواطنين الكويتيين، فقد شهدت الرحلة الأولى اقبالا متنوعا من المسافرين لجهة المرحلة العمرية، والغرض من السفر.
وكشف عدد من المواطنين المغادرين إلى لندن أن سفرهم يأتي بغرض السياحة، وآخرون عائدون إلى أعمالهم، والبقية تستهدف استكمال العلاج هناك.
يأتي ذلك وسط استعدادات خاصة من المواطنين لجهة شراء وثائق التأمين الصحي المطلوبة، وكذلك إجراء فحص PCR قبل السفر.
ووسط إجراءات تنظيمية واحترازية محددة سلفا، بدأ دخول المسافرين الكويتيين المتجهين إلى لندن عبر مبنى ركاب «T4».
وفي هذا الصدد أعربت المواطنة الكويتية أم محمد الرشيدي عن سعادتها ببدء التشغيل التجاري وفتح المطار، مبينة أن فتح المطار كان عاملا جيدا أتاح الفرصة أمامها لاستكمال علاج نجلها بالخارج.
بدورها، قالت المواطنة خولة الجاسم، أنها مغادرة من الكويت إلى لندن اليوم بغرص السياحة، مثلما تعودت على قضاء فترة الصيف هناك.
وأشارت الجاسم إلى أن الإجراءات حال السفر كلها «سهالات»، ناهيك عن مستوى الالتزام بالاجراءات الصحية الاحترازية.
وأكدت أنها أتمت استعداداتها للسفر من خلال توفير وثيقة التأمين الصحي الالزامي الخاص بكورونا، وزادت في الإجراءات بفحص PCR على الرغم من أنه غير مطلوب على تلك الوجهة.
من جهته، قال المواطن عبدالرحمن المطيري أنه مسافر مع ربعه إلى لندن بغرض السياحة لمدة شهر، نظرا لاعتدال حرارة الجو هناك مقارنة بالكويت.
وأضاف المطيري أنه مستعد لزيادة فترة اقامته في لندن إذا استمرت الاشتراطات الخاصة بالحجر الصحي الإلزامي للعائدين لمدة أسبوعين.
وفي سياق متصل، استقبل مطار الكويت بشائر العائدين من الخارج برحلتين قادمتين من قطر وتركيا.