يوفنتوس يدشّن «حملة التعويض» باستقبال أودينيزي... ونابولي إلى ربع النهائي

«الشياطين الحمر» يخشى مفاجآت «الذئاب»

قرعة سهلة للغاية لـ»عملاقَي إسبانيا» في مسابقة كأس الملك

عواصم - أ ف ب - يأمل مانشستر يونايتد في تجنب فخ ضيفه وولفرهامبتون الذي أصبح يشكل عقدة لـ«الشياطين الحمر»، عندما يستضيفه، اليوم، في مباراة معادة من الدور الثالث لكأس إنكلترا في كرة القدم.
ويدرك المدرب النروجي أولي غونار سولسكاير أن المهمة لن تكون سهلة ضد وولفرهامبتون الذي فرض التعادل السلبي على «الشياطين الحمر» في 4 يناير وأجبرهم على خوض الإعادة.
وما يزيد من صعوبة مهمة «يونايتد» أن «وولفز» شكّل له عقدة إذ أخرجه من ربع نهائي الكأس الموسم الماضي، كما أن «الشياطين الحمر» لم يحققوا الفوز على «الذئاب» في المواجهات الخمس الأخيرة، منذ 2012.
وبعد خسارته في ذهاب نصف نهائي كأس الرابطة على أرضه أمام مانشستر سيتي 1-3، أصبحت الكأس الفرصة المنطقية الوحيدة لـ«يونايتد» لانقاذ الموسم في ظل تقهقره في الدوري، فضلاً عن «يوروبا ليغ» حيث يواجه كلوب بروج في دور الـ32.
وقد يخوض سولسكاير اللقاء بلا ماركوس راشفورد ولوك شو وأشلي يونغ للإصابة.
وخرج راشفورد في الشوط الثاني من مباراة نهاية الأسبوع التي فاز بها «يونايتد» على نوريتش برباعية في الدوري، ولدى سؤاله عما إذا كان سيشارك أمام «وولفز»، أجاب سولسكاير: «لا أعلم إذا سيكون جاهزا وإذا كنت سأزج به. خاض الكثير من المباريات وقد أضطر الى النظر في وضعه».
أما شو، فانسحب من المباراة بعد آلام عضلية ووعكة صحية، فيما غاب يونغ عنها. وعندما سئل سولسكاير عن السبب، أجاب: «لم يكن جاهزا بدنيا».
وغاب جيسي لينغارد للمرض، لينضم الى الفرنسي بول بوغبا والاسكتلندي سكوت ماكتوميناي، في حين عاد هاري ماغواير وخاض الدقائق التسعين، فيما شارك العائدان العاجي إيريك بايي والهولندي تيموثي فوسو-منساه مع فريق تحت 23 عاما، الجمعة، ما يمهد لعودتهما الى الفريق الأول.
ويلعب، اليوم أيضاً، كارلايل يونايتد مع كارديف سيتي.

إيطاليا
يستهل يوفنتوس مشواره في كأس ايطاليا باستضافة أودينيزي، اليوم، في دور الـ16.
ويطمح الـ»يوفي» المتوج باللقب 13 مرة (رقم قياسي) إلى التعويض ووضع خيبة امل العام الماضي خلفه عندما خرج أمام أتالانتا من ربع النهائي.
ويحل سبال متذيل الدوري على ميلان الذي يعوّل على السويدي العائد إليه، زلاتان إبراهيموفيتش (38 عاما) والذي افتتح رصيده التهديفي في المباراة الثانية له معه أمام كالياري قبل أيام.
من جهته، يحل أتالانتا الوصيف على فيورنتينا.
وكان لورنزو إنسينيي قاد نابولي إلى ربع النهائي، أمس، بفوزه على بيروجيا (درجة ثانية) بهدفين حملا توقيعه من ركلتي جزاء (26 و38).
وفي ختام الدور الـ16، غداً، يحل بارما ضيفاً على روما. ونبقى في إيطاليا حيث تغلب بارما على ليتشي بهدفين لسيميوني إياكوبوني (57) وأندرياس كورنيليوس (72)، في ختام المرحلة 19 من بطولة الدوري.
وبات لبارما السابع 28 نقطة، مقابل 15 لليتشي الـ17.

إسبانيا  
أسفرت قرعة دور الـ32 لمسابقة كأس ملك إسبانيا، أمس، عن مواجهتين سهلتين لبرشلونة وريال مدريد حيث سيلتقيان فريقين من الدرجة الثالثة.
وسيلعب ريال مدريد مع اونيونيستاس دي سلمنقة بينما سيكون إيبيزا خصما لبرشلونة حامل الرقم القياسي في عدد الالقاب (30).
وسيخوض ريال مدريد وبرشلونة المواجهتين خارج أراضيهما بحسب قوانين المسابقة.
ويحل أتلتيكو مدريد وفالنسيا على فريقين من «الثالثة» حيث يلعب الأول مع كولتورال ليونيسا، فيما سيكون فالنسيا في ضيافة لوغرونيس.
ويتواجه إشبيليه مع ليفانتي وسوسيداد مع إسبانيول.
ويقام هذا الدور بين 21 و23 يناير.

فرنسا
يحل باريس سان جرمان المتصدر على موناكو، اليوم، في مباراة مؤجلة من الدوري الفرنسي.
ويملك سان جرمان 46 نقطة متقدما بـ5 نقاط عن مرسيليا لكنه يملك مباراتين مؤجلتين بينها تلك أمام موناكو.
وفي مباراتين أخريين، يلتقي أميان مع رينس، ونيم مع رين.