pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

مجلس الوزراء وافق على «المقسومة» و«الأمة» يناقش الاتفاقية الخميس... ومحمد المطير يحذّر من التصويت عليها

استشاري عالمي لحصص الكويت والسعودية في «الدرة»

No Image

في إطار التوافق الكويتي ـ السعودي في المنطقة المقسومة، كشفت مصادر مطلعة لـ«الراي» أن البلدين اتفقا مع استشاري عالمي لدراسة الخيارات والرسومات الهندسية لحقل الدرة الغازي في المنطقة المقسومة.
وأوضحت المصادر أن الدراسات «ستظهر أفضل الخيارات خصوصاً في ما يتعلق بعمليات فصل حصص الشركاء، سواء كانت من البحر أو غير ذلك، رغم أنه من المرجح أن يكون فصل حصص الشركاء من البحر لكن علينا انتظار الدراسات النهائية حيث ستظهر الطريقة الأنسب والتكاليف المقدرة لكل الحلول المطروحة وبناء عليها يتم اتخاذ القرار النهائي».
وأضافت أن الدراسات «ستشمل أهدافاً عدة تتعلق بالسعات التخزينية وطريقة الإنتاج والكميات وغيرها من الأمور الفنية المتعلقة بالمشروع الضخم».
ويتوقع أن تشهد المنطقة المقسومة خلال الفترة المقبلة طفرة مشاريع نفطية وغازية بما يعود على الشقيقتين الكويت والسعودية بالنفع والخير.
ووافق مجلس الوزراء في اجتماعه الأسبوعي أمس على مشروعي قانونين بخصوص اتفاقية تقسيم المنطقة المحايدة واتفاقية تقسيم المنطقة المغمورة المحاذية للمنطقة المقسومة ومذكرة تفاهم بين الكويت والمملكة.
وفيما أعلن رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم «عقد جلسة خاصة علنية الخميس المقبل لمناقشة تفاصيل اتفاقية المنطقة المقسومة»، كان لافتاً تحذير النائب محمد المطير المجلس من «التصويت على اتفاقية المنطقة المقسومة قبل إحالتها الى لجنة الشؤون الخارجية لدراستها ورفع تقرير شامل عنها يجيب على كل التساؤلات».

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي