المصاب في حال حرجة... والقضية «شروع بالقتل»

طلقة الحدث استقرت في رأس «ابن العم»

No Image
تصغير
تكبير

احتجز مواطن في مباحث الأحداث بعدما قام بإطلاق النار على أحد أبناء عمومته من سلاح شوزن وأصابه بالرأس، فيما أدخل المصاب إلى فائقة مستشفى العدان بحال حرجة.
وقد حرّز رجال الأمن السلاح وتم سجيل قضية شــروع بالقــــتل ضــــد الجــــاني.
تفاصيل الحادثة بدأت ببلاغ ورد إلى عمليـــات وزارة الداخلية يفـــيــد بوجود شخص مصاب داخل مركبة متوقفة بالبر وملطخة بالدمــاء من الداخل، وعلى الفور انتقلت دورية الأمن إلــــى مكان البلاغ فــــــي منطقة برية شمال منطقة علي صباح السالم (أم الهيمان)، وعند وصول عناصرها إلى الموقــــع تمــــت مشـــاهدة مركبة رباعية متوقفة داخــــل البر ولا يوجد بها أحد، ولكن يوجد عليها آثار كسر في الزجاج الأمامي وملطخة بالدماء.


مصدر أمني قال إنه «تم نقل المصاب، الذي تبيّن أنه مواطن من مواليد 2001، إلى مستشفى العدان بواسطة الإسعاف، واتضح أن حالته حرجة، إذ إن إصابته في الرأس، فأدخل العناية المركزة».
وتابع المصدر «بعد ساعة من الحادثة، قام الجاني بتسليم نفسه إلى مخفر ميناء عبدالله مع أداة الجريمة (سلاح نوع شوزن)، وتبيّن أنه مواطن من مواليد 2002 من أبناء عمومة المجني عليه، واعترف بأنه هو من أصاب المجني عليه برأسه».
وأضاف المصدر أن «رجال الأمن في مخفر ميناء عبدالله قاموا بتسجيل قضية شروع بالقتل ضد الجاني وإحالته إلى مباحث الأحداث، وجار التحقيق معه لمعرفة سبب إطلاقه النار على قريبه».

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي