مصمم الأزياء انسحب فجأة

أزمة فساتين... تقلق نجمات «حكايتي»

تصغير
تكبير

يبدو أن أزمات الموسم الدرامي الرمضاني هذا العام مختلفة تماماً عن المواسم السابقة، إذ كان الأمر دائماً يتوقف في السابق على تأجيل التصوير بسبب انسحاب ممثل أو ممثلة أو بداعي المرض أو الإصابات أو أمور أخرى معتادة.
ولكن هذا العام تعاني الفنانتان المصريتان ياسمين صبري ووفاء عامر وغيرهما من ممثلات مسلسل «حكايتي» من أزمة ظهرت خلال منتصف الشهر الكريم. وحدثت هذه الأزمة مع مصمم الأزياء محمود غالي، المسؤول عن تصميم أزياء ياسمين ووفاء وعدد من النجمات المتواجدات في العمل، حيث انسحب من المسلسل وتوقف عن العمل، بعدما خالف صناع المسلسل الاتفاقات التي أبرمت بينهما، وليس كما أشيع عن وجود خلافات بينه وبين ياسمين ووفاء.
غالي قال لـ«الراي» إنه اتفق على توفير 55 فستاناً للاستعانة بها في أحداث المسلسل، على أن يتم استردادها بعد التصوير، لكن ما حدث كان عكس ذلك. فبعد التصوير أرسل له 40 فستاناً فقط، واكتشف أن الـ15 فستاناً المتبقية قد تمزقت خلال تصوير بعض المشاهد، ولم يقم المخرج أو مساعده المسؤولان عن هذه الفساتين بإخباره عما حدث.


وأشار غالي إلى أن الاتفاق الثاني كان عبارة عن كتابة اسمه وتوجيه شكر خاص له في «تتر» البداية والنهاية، لكنه فوجئ بوجود اسمه في «تتر» النهاية فقط، مضيفاً أن المبالغ المالية التي اتفق عليها لم يتم إرسالها بالكامل، ولذلك قرر أن ينسحب من المسلسل، نافياً الرواية التي تم نشرها بأنه تشاجر مع نجمة العمل داخل اللوكيشن، مشيرا إلى أنه لم يتواجد في أي «لوكيشن» للمسلسل من الأساس.
مسلسل «حكايتي» تأليف محمد عبد المعطى، وإخراج أحمد سمير فرج وإنتاج شركة «سينرجي» ويشارك فى بطولته: ياسمين صبرى، وفاء عامر، وإدوارد، وأحمد صلاح حسنى، وأحمد حاتم، وأحمد بدير، وتامر شلتوت، ومها أبو عوف، وإسلام جمال، وأحمد جمال سعيد، ودنيا المصرى، وجمال عبد الناصر، ومصطفى درويش، وسارة نخلة وهبة عبد الحكيم».

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي