معابد يهودية في كندا تتلقى رسائل تهديد معادية للسامية

No Image
تصغير
تكبير

تلقى أكثر من كنيس في مونتريال وتورنتو، أكبر مدينتين في كندا، رسائل تهديد معادية للسامية مع بداية عيد الأنوار «حانوكا»، حسبما أعلنت مصادر أمس الثلاثاء. 

وأبلغ كنيسان في مونتريال الشرطة عن «التهديدات»، وفقا للمتحدث باسم الشرطة بينوا بوسيل الذي أعلن فتح تحقيق في «جريمة كراهية».

كما تلقى معبدان آخران في تورنتو رسائل معادية للسامية جاء فيها أن «اليهود يجب أن يموتوا» مع رسومات للصليب المعكوف ونجمة داوود تنزف، حسبما أعلن الفرع الكندي في منظمة «بناي بريث».

وقال رئيس المنظمة ميشيل موسترين «بكل حزن، لقد رأينا الصليب المعكوف يحقق عودة هذا العام، يشوه جدران المدارس الثانوية، وحرم الجامعات، والممتلكات العامة».

وتابع «اليوم أصبحت إدانة هذا الرمز للعنصرية والكراهية حتمية أكثر من أي وقت مضى».

وتعرضت المساجد في كندا أيضا لاعتداءات وتدنيس، ونظم اليمين المتطرف في كيبيك مسيرات للاحتجاج على استقبال المهاجرين.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي