اعتبر ما حدث «صفحة وطويت»... وشدد على السعي لرفع الإيقاف في القريب العاجل

اليوسف لنوّاب مجلس الأمة: «صوّتم» ضد الظلم الجاثم على صدور الشباب والرياضيين

u0623u062du0645u062f u0627u0644u064au0648u0633u0641
أحمد اليوسف
تصغير
تكبير
أعرب رئيس اتحاد كرة القدم الشيخ أحمد اليوسف عن شكره وتقديره لرئيس مجلس الامة مرزوق الغانم وأعضاء المجلس وأعضاء لجنة الشباب والرياضة والحكومة الرشيدة ووزير التجارة والصناعة وزير الدولة لشؤون الشباب بالوكالة خالد الروضان ومدير الهيئة العامة للرياضة بالوكالة الدكتور حمود فليطح إزاء «هذا الموقف التاريخي الذي سيساهم في رفع الايقاف الجائر عن الرياضة الكويتية».

وأشار الى ان الاعضاء الذين صوتوا مع قانون الرياضة الجديد خلال الجلسة التاريخية، امس، «صوتّم» ضد الظلم الذي بقي جاثماً على صدور الشباب والرياضيين خلال السنوات الماضية.

وأضاف اليوسف في بيان صحافي: «اليوم كان الفصل، كنتم أخوتي ممثلي الأمة خير من حمل الامانة، وأوفياء لقيادتنا الرشيدة والوطن الغالي».

وتابع: «لقد صوّتم ضد الظلم وكنتم على العهد وباقون، تعملون بكل وفاء واخلاص للكويت ولشبابها. ما زلتم على الحق ظاهرين لا يثنيكم عن عزيمتكم من خذلكم من المطبلين والمفسدين، فكان قراركم وقفة عز ومجدا لهذا الوطن، ووسام فخر للشباب والرياضيين. فالشكر والاعتزاز لموقفكم التاريخي لصالح شبابنا الذين حرموا من تمثيل وطنهم في المحافل الرياضية بسبب الايقاف الجائر الذي جثم على صدور الجميع».

وأضاف: «ما حدث في السابق صفحة وطويت وعلينا أن نعمل للمستقبل من أجل الشباب الرياضي. بعد اقرار قانون الرياضة الذي أكد على شرعية اتحاد كرة القدم داخليا، سنسعى بكل ما لدينا لرفع الايقاف في القريب العاجل. إننا اليوم كمسؤولين وقيادات رياضية وشبابية يحق لنا ان نعرب عن خالص الشكر والتقدير لكل من بذل الجهد من أجل انصافنا ورفع الظلم عنا. فاسمحوا لنا أن نرفع إلى مقام حضرة صاحب السمو أمير البلاد وسمو ولي عهده الأمين بأسمى آيات الشكر والعرفان على رعايتهما الأبوية ودعمهما السامي لمسيرتنا الرياضية والشبابية».

وأكد: «سنظل اوفياء مخلصين للكويت قيادة وحكومة وشعباً وأن نواصل مسيرتنا من أجل رفعة وتقدم الكويت وتعزيز سمعتها ومكانتها في المحافل الرياضية».
الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي