على هامش تكريم 18 من منتسبي «دور الرعاية» الفائزين بمسابقة الكويت الكبرى لحفظ القرآن

وزيرة الشؤون: تعديل التركيبة السكانية سيتم على سنوات مراعاة لسوق العمل

تصغير
تكبير
أكدت وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل وزيرة الدولة للشؤون الاقتصادية الكويتية هند الصبيح اليوم الثلاثاء استمرار العمل على وضع الحلول المناسبة لتعديل التركيبة السكانية في البلاد «بما لايخل بسير سوق العمل».

وقالت الصبيح في تصريح للصحافيين على هامش تكريم الفائزين بمسابقة الكويت الكبرى لحفظ القرآن الكريم وتجويده ان «هناك لجنة عليا مشكلة لدراسة تعديل التركيبة السكانية ووضع قرارات تساعد على ذلك».


وأوضحت ان علاج هذه القضية «لن يكون بشكل فوري، إنما على سنوات مراعاة لتركيبة سوق العمل والفرص الوظيفية المتاحة للمواطنين في القطاعين الحكومي والخاص»، مضيفة ان هذا الامر «يحتاج الى آليات محددة حتى نصل الى الاعداد المطلوبة».

وأشادت الصبيح بفوز 18 شخصا من منتسبي ادارة (دور الرعاية) التابعة للشؤون بمنافسات (مسابقة القرآن) المقامة برعاية اميرية سامية وتنظمها الامانة العامة للاوقاف مؤكدة انه «امر يبعث على الفخر والاعتزاز».

وأفادت بأن عدد الفائزين في المسابقة كان «كبيرا» مقارنة بالسنوات الماضية مايعكس الجهود الكبيرة المبذولة للتتويج بلقبها فضلا عن التأكيد على القدرات التي تتمتع بها فئة ذوي الاحتياجات الخاصة والمسنين.

وفيما يتعلق بالهيكل التنظيمي للشؤون وتقليص ودمج بعض قطاعاتها، قالت الصبيح ان الهيكل التنظيمي للوزارة «قديم» وهناك لجنة مشكلة من ديوان الخدمة المدنية والوزارة لدراسة الاحتياجات وتقديم الخدمات بأفضل السبل الممكنة، لاسيما بعد تسمية (قطاع العمل) هيئة مستقلة واقتطاع اربع ادارات الامر الذي يتطلب «اعادة ترتيب البيت الداخلي».

وأضافت انه «لا يمكن الجزم بأن هذا الترتيب سينتج عنه تقليص او زيادة او ثبات» في قطاعات الوزارة، مشددة على عدم تعرض الموظفين لبخس حقوقهم.
وعن تعديلات قانون المعاقين الحالي أفادت بأن «التعديلات في طورها النهائي وسيتم الانتهاء منها قريبا جدا ثم عرضها على هيئة الفتوى والتشريع وبعد ذلك مجلس الامة»، موضحة ان هذه التعديلات تأتي لخدمة المعاق وتعمل على تقديم الخدمات له بشكل مباشر وبطريقة ميسرة.

من جانبه قال وكيل الوزارة الدكتور مطر المطيري في تصريح مماثل ان الاحتفالية السنوية لتكريم حفظة كتاب الله من منتسبي دور الرعاية الاجتماعية تهدف الى تشجيعهم على مواصلة جهودهم في هذا الاطار معربا عن امله في تضاعف اعداد المشاركين في الدورت المقبلة من الجائزة.

وأشاد المطيري بجهود الفريق المشرف على تحفيظ وتدريب ورعاية المشاركين في حفظ القرآن الكريم وتلاوته.

من جانبه أكد مدير ادارة (التوعية والارشاد) الدكتور احمد الكوس في كلمة خلال الحفل حرص الادارة على اقامة حلقات حفظ القرآن الكريم في جميع الدور والبيوت.

واشار الكوس الى البرنامج التعليمي والارشادي الذي بدأته الادارة العام الماضي تحت عنوان (الوسطية حياة) مضيفا انه يهدف الى تعليم وارشاد وتوعية الابناء والبنات والنزلاء ومنهم ذوو الاحتياجات الخاصة والحرص على حفظ كتاب الله تعالى.

واضاف ان وجود فئة ذوي الاحتياجات الخاصة بين المشاركين في مسابقة حفظ القرآن الكريم شكل تحديا للادارة من مرشدين ومحفظين مبينا انهم تجاوزوا هذا التحدي بنجاح من خلال العدد الكبير للفائزين الذي بلغ 18 فائزا وفائزة من مختلف الادارات في قطاع الرعاية الاجتماعية.





الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي