وفاة وزير الداخلية الكوبي أحد وجوه الثورة في هافانا

تصغير
تكبير
توفي وزير الداخلية الكوبي كارلوس فيرنانديز غوندين أحد وجوه الثورة الكوبية أمس في هافانا، على ما أعلن مجلس الوزراء.
وأوضح المجلس أن الوزير البالغ 78 عاما توفي جراء «مضاعفات مرض مزمن» يعاني منه.

شغل غوندين الذي كان أيضا جنرالا في الجيش الكوبي، منصب وزير الداخلية منذ تشرين الاول/اكتوبر 2015، خلفا لوجه آخر من وجوه الثورة هو ابيلاردو كولومي ايبارا الذي طلب من الرئيس راول كاسترو إحالته الى التقاعد.

وشارك غوندين المولود في سانتياغو دو كوبا في النضال ضد سلطة الرئيس فولغنسيو باتيستا قبل انضمامه الى الثوار في نيسان/أبريل 1958 تحت قيادة راول كاسترو شقيق قائد الثورة فيدل كاسترو.
وحارب أثناء عملية الإنزال في خليج الخنازير، وهي عملية كان مصيرها الفشل الذريع. وكان واحدا من قادة القوات الكوبية في أنغولا خلال ثمانينات القرن الماضي وتسعيناته.

كما كان غوندين عضوا في اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الكوبي ونائبا في الجمعية الوطنية.
وقال مجلس الوزراء في بيان بثته وسائل إعلام كوبية إن «سلوك الجنرال كارلوس فيرنانديز غوندين هو مثال على الولاء للحزب والشعب والثورة».
الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي