pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

استضافت ممثلي وسائل الإعلام بعرض فيلم «Independence Day: Resurgence»

«غراند سينما - الحمرا» أطلقت صالة «MX4D» الرباعية... بكراسيها ومؤثراتها العجائبية!

الكرسي لا يكتفي بالاهتزاز، بل يتحرك يمينا ويساراً وإلى الأمام والخلف بطريقة تدعوك لاشعورياً إلى التشبث بالذراعين... حتى النوابض مكان الجلوس تضرب ضرباً خفيفاً. الأمر لا يرتبط بالكرسي فقط، فأنت أمام حصص متفاوتة من «عواصف» الهواء المصحوب أحياناً برذاذ الماء... وتكتمل المشهدية بدخان يتصاعد بين الحين والآخر.

هذا ما ستختبره حين تجلس على الكرسي داخل صالة «MX4D» المتواجدة في «غراند سينما» في برج الحمرا، والذي يجعلك تعيش أحداث الفيلم وكأنك داخله، بخاصية العرض الرباعي الأبعاد. إذ ستتخطى مرحلة المشاهدة الواقعية، لتصل إلى الشعور الواقعي مع كل خطوة وحركة يقوم بها الممثلون، أو حتى الآلات المشاركة في العرض السينمائي... كل هذا من خلال المؤثرات التي يمكن وصفها بالعجائبية.

الصالة التي شرّعت أبوابها أمام جمهور السينما في الكويت قبل ثمانية أيام تقريباً، استضافت ممثلي وسائل الإعلام والعملاء المميزين، في احتفالية أقامتها «غراند سينما» مساء أول من أمس تحت رعاية الأمين العام للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب المهندس علي اليوحة، وبحضور مدير التسويق والمبيعات الإقليمي لـ «غراند سينما» في الشرق الأوسط إيزاك فهد ورئيسة مجلس إدارة نادي الصحافة والإعلام أميرة عزام. وعُرض للمناسبة فيلم «Independence Day: Resurgence»– (يوم الاستقلال: العودة).

واعتبر إيزاك فهد في تصريح لـ «الراي»: «أن الشعب الكويتي يمتلك ثقافة سينمائية عالية جداً ويتجاوب معنا في كل شيء نحضره. حتى يمكنني القول إن الشعب الكويتي أحياناً يبادر بالطلب منا أن نحضر خدمة ما أو عرضاً ما»، لافتاً إلى أن هذا الانطباع يزداد يقيناً «في كل مرة نطرح تقنية جديدة في الكويت، لأننا نتشجع أكثر لطرح الأفضل».

وأضاف فهد «أن MX4D هي التجربة السينمائية والتكنولوجيا الأجدد في عالم السينما، وكعلامة تجارية، فهي الأولى من نوعها في الشرق الأوسط... وحين تدخل إليها تشعر بأنك انتقلت إلى عالم ثان لأنك تبدو وكأنك تمثل المشهد داخل الفيلم بسبب وجود المؤثرات المحيطة بك».
الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي