حصة بنت خليفة آل ثاني: بصمة الكويت الإنسانية في معظم أنحاء العالم

تصغير
تكبير
أشادت مبعوث الامين العام لجامعة الدول العربية لشؤون الاغاثة الانسانية الشيخة حصة بنت خليفة آل ثاني بالدور الرائد للكويت في مجال العمل الانساني والعطاء اللامحدود لسمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد قائد العمل الانساني.

وقالت الشيخة حصة بنت خليفة على هامش مؤتمر صحافي عقدته اليوم للحديث عن مهماتها ان بصمة الكويت في العمل الانساني موجودة في معظم انحاء العالم من خلال مساعداتها السخية ومشاريعها الانسانية وجهودها الاغاثية.


واشارت الى استفادتها الشخصية من التجربة المتميزة للكويت في العمل الانساني من خلال حضورها عددا من الفعاليات فيها ومنها اول حضور لها لأحد الانشطة الانسانية.

واشادت بتعاون الكويت الدائم مع المؤسسات والمنظمات الاقليمية والدولية العاملة في المجال الانساني واستضافتها العديد من المؤتمرات في هذا الشأن واهمها مؤتمرات المانحين لمساعدة الشعب السوري.

وعن العلاقة المباشرة في العمل مع المنظمات الكويتية الانسانية اكدت الشيخة حصة ان تلك المنظمات تبدي دائما الاستعداد لدعمها كمبعوث او عاملة في المجال الانساني من خلال التعاون والتنسيق في هذا المجال.

واوضحت ان برنامجها يتضمن زيارة مستقبلية لدولة الكويت كإحدى الدول المانحة بالتنسيق مع المنظمات والهيئات الخيرية والانسانية والجامعة العربية للعمل على تشكيل آلية في مجال التنسيق والتعاون بين الجانبين.

واشارت الى علاقات التعاون والتنسيق والشراكات الواسعة التي اقامتها مع العديد من منظمات العمل الانساني في قطر والدول العربية مبينة انها كمبعوث خاص للامين العام للجامعة العربية لشؤون الاغاثة الانسانية تحتاج الى مزيد من الجهد والتعاون ووضعه في أطره الصحيحة لتحقيق الهدف.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي