فارعة السقاف: «إيكيا» حليف «لابا» الاستراتيجي في دعم الفن والإبداع

تصغير
تكبير
كحليف استراتيجي، أعلنت أكاديمية لوياك للفنون الأدائية «لابا» عن شراكتها مع «إيكيا»، في أنشطتها وفعالياتها في مجال الموسيقى والرقص والاستعراض، بهدف تنمية مواهب ومهارات الشباب في هذه المجالات.

وأعربت «لابا» عن سعادتها لمبادرة «إيكيا» في رعاية الشباب الهواة، وذلك بما يتفق ورؤيتها في تمكين الشباب في مجتمعاتهم، من خلال امتلاك أدوات التعبير عن أنفسهم، وإيماناً بأهمية الفنون والموسيقى في مد جسور المحبة والسلام بين الشعوب.

وأكدت رئيس أكاديمة «لابا» فارعة السقاف حرص الأكاديمية على توفير ورش عمل تدريبية، على أيدي خبراء ومتخصصين عرب وعالميين، ذوي كفاءة عالية برسوم رمزية، مشيرة إلى أن بعض تلك الورش تقدم مجاناً في بعض الحالات، بالرغم من التكلفة الحقيقية المرتفعة.

واعتبرت السقاف أن اختيارالمدربين وتقديم أفضل البرامج، ومنها الدراما الإبداعية، تعليم اللغة العربية عن طريق الموشحات الأندلسية والعديد من ورش عمل الباليه والبيانو والهيب هوب، وغيرها، تمثل جانباً مهماً من دور «لابا» الفعال، موضحة أن ارتفاع كلفة اختيارها وطاقم العمل، يتطلب مزيداً من المشركات والمساهمات الخارجية لتلك الفعاليات.

وقالت السقاف إن أهمية الشراكة والرعاية لمثل تلك الفعاليات والأنشطة، يمثل دوراً رئيسياً في تنفيذها وتقديمها لأكبر شريحة ممكنة من شرائح المجتمع على مستوياتها المادية كافة، ما يساهم في الرقي بالفنون ودفع عجلة التنمية البشرية التي تسعى «لابا» إلى تحقيقها.

الجدير بالذكر أن بداية الشراكة مع «إيكيا»، كانت من خلال عروض عدة، منها عرض مسرحية «من هوى الأندلس» بالكويت، والحفل الموسيقي «لا نوتي ديلا ترانتا»، وآخرها الحفل الموسيقي للموسيقار العالمى زيد ديراني، من خلال تبرع «إيكيا» بأريكة الإلهام، حيث شارك الحضور بكتابة مصادر إلهامهم على الأريكة، وبيعت في مزاد علني، وخصص ثمنها لدعم أنشطة الأكاديمية.

ويشار إلى أن «لابا» قدمت في ضوء التوسع في أنشطتها الفنية، عرض المسرحية التاريخية «من هوى الأندلس» في بيروت، بدعوة من المهرجان الدولي للمسرح الجامعي في الجامعة اللبنانية - الأميركية برعاية «إيكيا»، والذي ساهم في إثراء التبادل الثقافي والفني بين الشباب الكويتي والشباب اللبناني.
الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي