العبدالله: الشباب الكويتي أثبت قدرته على الإبداع وتحقيق طموحاته

u0627u0644u0639u0628u062fu0627u0644u0644u0647 u0645u062au0648u0633u0637u0627u064b u0627u0644u0641u0627u0626u0632u064au0646 u0648u0627u0644u0645u0646u0638u0645u064au0646
العبدالله متوسطاً الفائزين والمنظمين
تصغير
تكبير
أبدى وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء الشيخ محمد العبدالله، فخره واعتزازه البالغين بإبداعات الشباب الكويتي، الذي يؤكد يوما بعد يوم قدرته على تحقيق طموحاته، من خلال العمل الجاد الذي يقوم به.

ورعى العبدالله حفل جمعية المهندسين الكويتية لتوزيع الجوائز على الفائزين بمسابقة التصوير الفوتوغرافي 2015، مساء أمس الاول، وبحضور رئيس الجمعية بالإنابة المهندس عدنان الصراف، وامين الصندوق المهندس حسن بن طفلة، ورئيس الجمعية السابق طلال القحطاني، ومدير عام الجمعية المهندس عمر السعدون، وعدد من اعضاء مجلس الادارة ونواب المدير العام، وحشد من المهندسين والمهندسات والمشاركين في المسابقة.


وقال العبدالله في تصريح بعد الانتهاء من توزيع الجوائز، واعلان اسماء الفائزين: «انني فخور جدا ودائما وابدا بما أراه من ابداعات الشباب الكويتي»، مشيراً الى «التقدم الذي لمسه في تنظيم جمعية المهندسين الكويتية لهذه المسابقة، وتنوع الفئات والتطور في المستوى الفني»، لافتاً إلى «ان ما رأيته اليوم في المعرض أمر مفرح جدا، يؤكد تقدم هذه المسابقة».

ومن جانبه، قال رئيس الجمعية بالإنابة المهندس عدنان الصراف في كلمة المنظمين «تقام مسابقتنا للعام الثاني وأتيح مجال المشاركة لمختلف المشاركين على مدى شهر كامل، فقد بلغ عدد المشاركين فيها نحو80 مشاركاً ومشاركة، وبلغ عدد الأعمال التي تم تحيكمها أكثر 400 صورة من جميع الفئات».

وأضاف الصراف أن «الفعاليات الشبابية في الجمعية أكثر من أن تحصى، ولعله من المفيد التذكير بأن جمعية المهندسين الكويتية أول جمعية نفع عام بالكويت تؤسس وتعلن قيام لجنة للمهندسين الشباب، في اطار عشرات اللجان التي يعمل بها المتطوعون والمتطوعات ووصلت فعالياتها وأنشطتها الى كل دول المنطقة بل وحتى على المستوى العالمي».

وأشار الى ان الجمعية جهة غير ربحية ومؤسسة تطوعية، يعمل في لجانها أكثر من 300 مهندس ومهندسة، يملكون الكثير من المقومات والمؤهلات والخبرات الهندسية التي يمكن للحكومة أن تستفيد منها في كافة القضايا التي يعاني منها الوطن، وهي كثيرة بلا شك، ولهذا فإننا نرى أن ندعمكم وتقديركم ورعايتكم وحضوركم لهذه المسابقة هو دعم حي وواقعي نحن بأمس الحاجة له.

ودعا الصراف راعي الحفل الى دعم العمل التطوعي، بالقول: «إننا نعاني من تجاهل الكثير من الجهات الحكومية لنا، كما نعاني من الانتقاص المستمر لحقوق زملائنا في كثير من الجهات، ورغم أننا لسنا بهذا الصدد، فإننا نلتمس منكم كوزير شاب أن تتلمسوا هذه المعاناة وتدعمون قضايا اخوانكم المهندسين والمهندسات».

10 فائزين

أعلنت عريفة الحفل امل الكندري قائمة الفائزين والمكرمين، وبدأت بلجنة التحكيم التي ضمت كلاً من: هاني المواش، نايف الدوسري، خالد الراشد وفاطمة الرفاعي.

وفي فئة «محور عام ملون» فاز بالجائزة الأولى عبدالله الكندري، والثانية، هاشم تقي، والثالثة عبدالله الحبيل، والرابعة حمد بورسلي، وفي الجائزة الخامسة فاز أحمد حسن.

وفي فئة «الابيض والأسود»، فاز بالجائزة الاولى: خالد شناوي، والثانية غدير دشتي، الثالثة عبدالله موسى، الرابعة ايمان جمال، وفي الخامسة يوسف المهنا.

وتم تقديم شهادات تقديرية لعدد من المشاركين الذين قدموا صوراً مميزة. وكرم أصغر مشارك وهو يعقوب القلاف.

وحصل الفائز بالمركز الاول على 500 دينار، والثاني 250، والثالث 100، والرابع والخامس على 50.
الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي