«الراي» التقتهم وقادة القبائل في السلوم

السائقون المخطوفون عادوا من ليبيا

تصغير
تكبير
| السلوم (مصر) - من محمود صادق |
وسط ترحيب رسمي وحضور شعبي، عاد إلى الأراضي المصرية، أمس، السائقون المصريون، الذين احتجزتهم كتائب مسلحة في الأراضي الليبية، وطالبت الكتائب بمبادلتهم، ببعض المحتجزين الليبيين في السجون المصرية.
واستقبل السائقون العائدون، على مشارف مدينة السلوم محافظ مطروح اللواء بدر طنطاوي ورئيس أركان المنطقة الغربية العسكرية اللواء أركان حرب محمد عبدالله، إضافة إلى أهالي السائقين وعمد ومشايخ قبائل وعواقل مطروح.
وأكد طنطاوي ان «عملية استعادة المصريين، تمت بناء على تكليفات من وزير الدفاع الفريق أول عبدالفتاح السيسي، باتخاذ كل الإجراءات اللازمة لإعادة السائقين المحتجزين، بالتنسيق مع المخابرات الحربية».
وقال رئيس مجلس عمد ومشايخ وقبائل مطروح أحمد طرام لـ «الراي» إن «الإفراج عن المصريين المحتجزين تم من دون شروط، وأرجع سرعة تجاوب الجانب الليبي، لعلمه بأن الليبيين الـ 13 المسجونين في مصر، انتهكوا القانون المصري وتمت محاكمتهم». واكد السائق وائل أبواليمين من المنصورة لـ «الراي»: «نشكر القوات المسلحة والفريق أول، وتعرضنا لبعض العنف من أهالي المسجونين الذين كانوا يحملون السلاح مطالبين بالإفراج عن ذويهم في مصر وإلا سيتم دفننا أحياء في هذه المنطقة الصحراوية».
الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي