الحجرف ينوّه بإسهامات المربي عقاب الخطيب في إثراء الميدان التربوي

تصغير
تكبير
أبن وزير التربية وزير التعليم العالي الدكتور نايف الحجرف المربي الفاضل عقاب محمد الخطيب "أحد رجالات الرعيل الأول من التربويين الذين أثروا الميدان بجزيل عطائهم التربوي والانساني"، مثمنا جهود الفقيد الخطيب في المجال التربوي اذ يعد "أول كويتي تربوي يتخصص في مرحلة رياض الأطفال منذ الأربعينيات من القرن الماضي، والتي كانت تسمى آنذاك البستان".

واشار الحجرف في تصريح صحافي إلى أن "المستوى التربوي والتعليمي المتميز لرياض الأطفال في وقتنا الراهن تأسس على يد كوادر تربوية معطاءة لن تضيع جهودها في تنشئة الأبناء بانتقالها الى العالم الآخر، بل يبقى عطاء هؤلاء الرواد مستمرا من خلال أبناء الوطن المخلصين الذين تتلمذوا على أيديهم".

واستعرض مسيرة المربي عقاب الخطيب التربوية التي انتهت باستقالته من التعليم في منتصف الخمسينيات والتي شملت عمله في المدرسة المباركية مدرسا للأطفال ومدرسا للتربية البدنية، إلى جانب عمله ناظرا لمدرسة المثنى الابتدائية في أوائل الخمسينيات من القرن الماضي.

وتقدم الحجرف بخالص العزاء لأسرة المغفور له بإذن الله تعالى وطلابه، داعيا الله تعالى أن يتغمد الفقيد عقاب محمد الخطيب بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته.


(كونا)

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي