بيونغ يانغ تهدد بهجمات "استباقية" لمواجهة "استفزازات" سيول وواشنطن

تصغير
تكبير
هددت كوريا الشمالية اليوم بشن هجمات استباقية لمواجهة الاستفزازات العسكرية من جانب كوريا الجنوبية والولايات المتحدة الأميركية.

وأدانت بيونغ يانغ فى بيان أصدره المتحدث باسم لجنة إعادة التوحيد السلمي لكوريا "الاتفاق الذي تم التوصل إليه خلال الاجتماع التشاوري الأمني المشترك بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة والذي يدعو لما يسمى بالردع المعدل ضد الأسلحة النووية الكورية الشمالية".

وذكرت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية للأنباء إن "الردع المعدل يطالب كوريا الجنوبية والولايات المتحدة بمهاجمة كوريا الشمالية وتفكيك الترسانة النووية لها إذا ثبت بوضوح أنه يمكن استخدامها ضد حلفائها".

ونشرت وكالة الأنباء الكورية المركزية تقريرا لهيئة كوريا شمالية معنية بالعلاقات بين الكوريتين أشار الى ان "المؤامرة العسكرية تهدف لعرقلة عملية السلام القائمة والحوار في شبه الجزيرة الكورية، وهذا يمكن أن يزيد التوترات ويمكن أن يؤدي لاندلاع صراع نووي".

وأضاف التقرير: "إن كوريا الشمالية على استعداد لمواجهة جميع الاستفزازات من جانب أعدائها في سيول وواشنطن، كما أنها أوضحت أنه إذا تم تجاهل تحذيراتها فإنها سوف ترد بحسم وبدون تردد".


(د ب ا)

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي