عبدالكريم جعفر: «الصحة» حريصة على مهنة الصيادلة

تصغير
تكبير
|كتب سلمان الغضوري|أكد وكيل وزارة الصحة بالإنابة، الوكيل المساعد للشؤون القانونية عبدالكريم جعفر ان الوزارة حريصة على الحفاظ على مهنة الصيادلة السامية باعتبارها من المهن المهمة في القطاع الصحي ودورها الكبير في المجال الطبي.

وقال جعفر تعليقا على ندوة الحقوق المهنية للصيادلة التي عقدت مساء أول من أمس «اننا معهم في المطالبة بحقوقهم المهنية، وعدم وضعها في المجال التجاري أو الربحية».


وفي سياق آخر، التقى الوكيل بالانابة عبدالكريم جعفر «أمس» مدير جامعة زايد في الامارات سليمان الجاسم ويرافقه نائبه للدراسات والبحوث في الجامعة، وبحضور الوكيل المساعد لشؤون ضبط الجودة الدكتور ابراهيم العبدالهادي والوكيل المساعد لشؤون الخدمات الطبية المساندة الدكتور يوسف النصف.

وقال جعفر لـ «الراي» انه تم التطرق إلى الدراسات العليا المتخصصة في الطب ودراسات الماجستير، وفي مجال الخدمات الطبية المساندة والهيئة التمريضية وكذلك تم التطرق إلى الدراسات الادارية المتخصصة والفنية والمساندة وذلك للنظر في أوجه التعاون مع جامعة زايد مبينا ان هذا اللقاء يعتبر تمهيديا ولمعرفة وجهات النظر.

ومن جهة أخرى، علمت «الراي» من مصادر مطلعة في الصحة انه تم فقدان أجهزة كمبيوتر وطابعة من مكتب الوزير عبدالله الطويل وان هذه الأجهزة مسجلة كعهدة لأحد المسؤولين في مكتب الوزير.

كما علمت «الراي» من مصادر مطلعة ان مركز سالم العلي التخصصي للسمع والنطق شهد هو أيضا فقدان أجهزة طبية لزراعة قوقعة الأذن وتصل سعرها إلى 20 ألف دينار.
الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي