أول بعثة مصرية أثرية... للكشف عن مقبرتي رمسيس الثامن وتحتمس الثاني

تصغير
تكبير
| القاهرة - من أغاريد مصطفى |

شكل وزير الثقافة في مصر فاروق حسني أول بعثة أثرية مصرية برئاسة الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار في مصر الدكتور زاهي حواس... للبحث والتنقيب بوادي الملوك بالأقصر «جنوب صعيد مصر» للكشف عن العديد من مقابر عدد من ملوك وملكات الفراعنة «وفي مقدمها مقبرتا الملكين رمسيس الثامن وتحتمس الثاني، واللتان يعتقد الخبراء أن اكتشافهما سيكون أهم اكتشاف أثري منذ اكتشاف مقبرة الفرعون الذهبي «توت عنخ آمون»... في المكان نفسه.

الدكتور حواس أعرب... عن سعادته برئاسة أول بعثة أثرية مصرية ستقوم بالبحث والتنقيب بوادي الملوك بالبر الغربي... والذي كان حكرا على البعثات الأجنبية فقط.

مشيرا... إلى أن الوادي يضم «63» مقبرة ملكية... تم اكتشافها جميعا بواسطة البعثات والعلماء الأجانب، وآن الأوان لقيام الأثريين والخبراء المصريين بالكشف عن مقابر وكنوز أجدادهم.

وأشار... إلى أن هناك بعثة أخرى تعمل في مقبرة سيتي الأول ـ والد رمسيس الثاني ـ بمنطقة وادي الملوك... استطاعت الوصول إلى عمق «136» مترا بالسرداب الموجود داخل المقبرة بوادي الملوك بالبر الغربي بمدينة الأقصر ، وهي المقبرة المحفورة في الصخر، وتتميز بنقوشها الزاهية، وتتخللها رسوم بارزة كبيرة تمثل الملك سيتي... بعد إزالة الرمال وعمل الدراسات الجيولوجية التي أجراها أستاذ ميكانيكا التربة بجامعة قناة السويس الدكتور أيمن حامد. وأضاف: ان البعثة المصرية عثرت خلال حفائرها بالسرداب على تمثال «شوابتي» صغير وخرطوش للملك سيتي الأول. موضحا... أن التمثال «الشوابتي» يعتقد في الديانة المصرية القديمة... أنه يساعد المتوفى على الإجابة عن أي أسئلة في العالم الآخر .

وقال: إن البعثة عثرت أيضا على مجموعة كبيرة من الأواني الفخارية، ولايزال البحث جاريا عن اكتشافات أخرى ... وتعد هذه المقبرة المنحوتة في صخر جبل وادي الملوك من أهم المقابر ، لأنها تضم أكبر عدد من الكتب الجنائزية والزخارف .

الدكتور حواس أشار... إلى أن البعثة المصرية اختارت المنطقة الواقعة مابين مقبرتي الملكين مرنبتاح ووالده رمسيس الثاني للبحث عن مقبرة الملك رمسيس الثامن بالإضافة إلى عدد من المقابر الملكية وغير الملكية.

مؤكدا... أن الوادي لايزال مليئا بالمقابر التي لم تكتشف بعد، وفي مقدمتها مقبرة الملك تحتمس الثاني، إضافة إلى مقابر «20» ملكة من الأسرة «18» الفرعونية، واللاتي تم دفنهن بوادي الملوك، لأن وادي الملكات لم يتم الدفن فيه، إلا في الأسرة «19» الفرعونية.

وأشار... إلى أن البعثة عثرت أيضا على سلالم قد تؤدي إلى مقبرة، وسيتم التوصل إليها بعد 6شهور أخرى من الحفائر... خاصة بعد العثور على قاعة جلوس العمال الذين شيدوا المقبرة، بالإضافة إلى العثور على نصوص «الجرافيتي» التي تركها المصريون القدماء وسجل معظمها علماء الآثار... ومن بينها نص يقول إن الوزير «وسر حات» قد شيد مقبرة لوالده «آمون نخ» في هذا المكان .

وأضاف حواس: إنه بالفعل تم تتبع الموقع ورفع مجموعة من الأحجار الضخمة ، عثر من خلالها على جزء من حائط ورديم، ثم سلم نازل يعتقد أنه يؤدي إلى مقبرة والد الوزير «وسر حات»، كما عثرنا على نص هيروغليفي لزوجة ملكية غير معروفة .

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي