جاسم الراجحي: إعطاء التسهيلات المصرفية لأصحاب المشاريع الصغيرة

تصغير
تكبير
اكد مرشح حزب الامة في الدائرة الثالثة الدكتور جاسم الراجحي على ضرورة تسهيل الاجراءات الادارية وانهاء الروتين المحبط للعمل التجاري والاستثماري، وايجاد نافذة استثمارية (مركز واحد) لحل كافة متطلبات المستثمرين، وتعزيز مشاركة المستثمرين، ورجال الاعمال، في رسم السياسة الاقتصادية الوطنية، ومراقبة تنفيذها.

وشدد الراجحي على ان فتح السوق ووضع حد للاحتكارات الاقتصادية ووضع القوانين التي تضمن ذلك، والعمل على جذب المستثمرين واصحاب رؤوس الأموال الوطنية والعربية من خلال توفير المناخ الاداري والاستثماري المناسب، والمناخ السياسي الديموقراطي الملائم لجذبهم وتعزيز شعورهم بالانتماء الوطني، وايجاد آليات ملائمة تتيح لهم المشاركة في رسم السياسة الاقتصادية.


واضاف ضرورة استخدام سياسة الحوافز والاعفاءات لتشجيع المستثمر الصغير على اقامة الصناعات المغذية والمكملة والتي تعتبر عصب نجاح المشروعات الكبيرة ويطالب الحزب بمنح اصحاب هذه الصناعات الاراضي باسعار رمزية، وان تعطى لهم كافة التسهيلات المصرفية، بحيث يكون المشروع في حد ذاته هو الضامن الاول للبنك.

وطالب الراجحي بانشاء صندوق للمساعدة على إعادة هيكلة المشروعات التي يهددها الافلاس ويمكن اصلاحها، او التي تمر بصعوبات، وذلك من اجل المحافظة على مستوى فرص العمل التي توفرها هذه الشركات.
الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي