مشعل الفراج الظفيري / إضاءة للمستقبل / بلد المليون وزير 

تصغير
تكبير
| مشعل الظفيري   |   الآليات والنظم التي من خلالها يتم اختيار الوزراء يجب أن تتغير طال الزمان أو قصر، فأبناء الفقراء والمؤلفة قلوبهم سيجلسون على كرسي الوزارة ليس لشيء سوى أن هؤلاء حصلوا على الشهادات ولديهم من الكفاءة ما يؤهلهم لتولي المنصب الوزاري، والكويت اليوم في أمس الحاجة لوزراء تكنوقراط يخدمونها لا أن يخدموا من رشحهم للعمل الوزاري... كما أن قوى الفساد واحفاد قوم نوح لا يقبلون إلا بأشخاص معينين لدخول الوزارة وكأننا نعيش في احدى العزب الخاصة بهم، واليوم نرى وزراءهم يتساقطون كأشجار التوت في ظل كتلة برلمانية أخذت على عاتقها محاربة الفساد وتحويل الكويت إلى دولة مدنية بقوة الدستور ومواده،  ولن يزعجنا أو يزعج كتلة الغالبية سخافات البعض من الأقلية الذين لا ذمة ولا ضمير لهم ويقاتلون لإبقاء هذا الوضع الفاسد في البلد، فأمورهم ماشية وكان الله في عون أهل الكويت الذين يكافحون من أجل الحصول على أبسط حقوقهم الدستورية.

يا سادة نريد دولة يطبق فيها القانون ولا نريد بلداً إذا سرق فيهم القوي تركوه وإذا سرق فيهم الضعيف سجنوه و«بهدلوه».. متفائلون بهذه الحكومة وبهذا المجلس بشرط أن تكف قوى الفساد يدها أو أن تلجم فالتاريخ لن يرحم أحدا ورب الكعبة. 

إضاءة : أتمنى سؤال الأمانة العامة لمجلس الوزراء عن عدد الوزراء السابقين حتى نتحقق أن الغالبية منهم بالفعل موظف برتبة وزير وفي نهاية الأمر «طلع عالمعاش».

                   

 Meshal-alfraaj@hotmail.com
الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي