حملة توزيع القرآن في ألمانيا خلفت 4 جرحى في اشتباكات بين سلفيين ويمينيين متطرفين

تصغير
تكبير


أفادت مصادر في شرطة العاصمة الألمانية اليوم ان اشتباكات وقعت بين سلفيين اسلاميين ويمينيين متطرفين ألمان أسفرت عن وقوع اربعة جرحى.

وقالت الشرطة ان الاشتباكات وقعت اثناء فعالية نظمها السلفيون في ميدان (بوتسدام) بوسط العاصمة الألمانية وزعوا خلالها القرآن الكريم مجانا على المارة حيث تعرضوا لاستفزازات من قبل مجموعة من المتطرفين اليمينيين ما أجبرهم على مهاجمتهم وعلى تدخل قوات الشرطة.


ووفق مصادر الشرطة الألمانية فإن 50 سلفيا واصلوا اليوم حملة (اقرأ) التي بدأوها منذ اسابيع ويسعون من خلالها لتوزيع 20 مليون نسخة من القرآن الكريم في الشوارع والساحات العامة الامر الذي اثار استياء الاوساط اليمينية المتطرفة التي تنظم فعاليات مضادة تحاول فيها التصدي للحملة.

وأضافت الشرطة ان الاشتباكات اسفرت عن جرح اربعة عناصر من قوات الشرطة الألمانية وسلفي واحد. وكانت فعاليات مماثلة نظمت الاسبوع الماضي في مدينتي بون وزولينغن شهدت اشتباكات تخللها قيام السلفيين برشق اليمينيين المتطرفين بالحجارة ما ادى الى وقوع جرحى من الجانبين.

يذكر ان الحملة التي يشرف عليها رجل الاعمال الفلسطيني ابراهيم ابو ناجي تهدف الى توزيع 25 مليون نسخة من القرآن الكريم في شوارع المدن الألمانية العامة الامر الذي تسبب في توجيه انتقادات للحملة متهمة إياها بأنها حملة مغرضة.

(كونا)
الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي