لقاء «المجروحين» التضامن والفحيحيل في كأس ولي العهد لكرة القدم

كاظمة يخشى مفاجآت الجهراء... والعربي ينتظر الفائز منهما

تصغير
تكبير
 | كتب عبد الله المتلقم |

تقام اليوم مباراتان على استاد نادي الكويت بكيفان في اطار الدور الاول لبطولة كأس ولي العهد لكرة القدم حيث يلتقي في الخامسة والنصف الا خمس دقائق مساء التضامن مع الفحيحيل، ويتبارى بعدها في الثامنة والنصف كاظمة مع الجهراء.

ويدخل «البرتقالي» لقاءه مع الجهراء وهو يعمل الف حساب خوفا من تكرار «سيناريو» الموسم الماضي عندما ابعده منافسه عن منافساتها مبكرا، رغم انه كان الافضل والاكثر سيطرة لكن لاعبيه افتقدوا الدقة والتركيز في اللمسة الاخيرة فأضاعوا العديد من الفرص المؤكدة، فانحاز الفوز للجهراء الذي احسن الحسم، ما يؤكد ان لا كبير في مباريات الكؤوس.

و حذر الجهازان الاداري والفني لفريق كاظمة لاعبيه من الاستهتار او التباطؤ في الحسم المبكر وضرورة العمل الجاد والتركيز الشديد حتى لا تتحول لقاءات فريقهم مع الجهراء «عقدة».

وجهز مدرب كاظمة التشيكي ميلان ماتشاله كل اسلحته لهذه المواجهة التي ربما تفرق كثيرا وهو في طريقه لتعويض ما خسره من مسابقات هذا الموسم، لاسيما وان الفريق من الناحية المنطقية يملك مقومات افضل بكثير من منافسه سواء من النجوم او الخبرات وعلى سبيل المثال لا الحصر ونواف الحميدان وفرج ناصر و فهد الفهد ويوسف ناصر وفرج لهيب.

ويريد فريق الجهراء تأكيد ان ما قدمه من مستوى خلال المباريات الماضية هو تغير شامل في المستوى والاداء بعد تدعيم الفريق بلاعبين محترفين على مستوى عال.

التضامن والفحيحيل

اما لقاء التضامن والفحيحيل فلايقل اهمية عن بقية اللقاءات كون الاول لايزال يعاني من اخفاقه الاخير في التأهل للدرجة الممتازة بعدما احتل المركز الثالث في دوري الدرجة الاولى بعدما ظل لفترات طويلة في المركز الثاني الذي حصل عليه خيطان في المرحلة قبل.

ويطمح التضامن في التعويض لمصالحة جماهير الفروانية واستعادة مستواه الذي تذبذب كثيرا بعدما رحل عنه ابرز عناصره ومنهم حمد امان وجابر جازع.

في المقابل يسعى الفحيحيل ان يمحو الصورة السيئة التي ظهر بها في دوري الدرجة الاولى وهو احتلاله المركز الاخير ويرغب ان تكون له كلمة في هذه البطولة ويعوض من نتائجه هذا الموسم.

العربي هزم اليرموك

وكان العربي كشر عن انيابه وضرب بقسوة منافسه اليرموك محققا اعلى نتيجة في المسابقة 7 -صفر وارسل الى منافسه الذي سيلتقيه في دور الثمانية الفائز من (كاظمة مع الجهراء).

افتتح مهرجان الاهداف اللاعب محمد جراغ في الدقيقة 25 من زمن الشوط الاول عندما فاجأ حارس اليرموك بتسديدة خاطفة ارتطمت بالقائم قبل ان تدخل المرمى ، واضاف اللاعب نفسه الهدف الثاني في الدقيقة الثانية من بداية الشوط الثاني من تسديدة قوية من خارج المنطقة مرت سهلة من تحت الحارس.

وعزز المغربي عبدالمجيد الجيلاني من نتيجة فريقه بهدف ثالث في الدقيقة الخامسة عندما تلقى كرة عرضية من البرازيلي فابيو من جهة اليمين وسددها مباشرة جاءت قوية على يسار الحارس فيصل المكيمي.

واضاف الجيلاني الهدف الثاني له والرابع في الدقيقة 14 بعد متابعته الجيدة لاحدى الكرات المرتدة من اقدام احد مدافعي اليرموك ولعبها في المرمى الخالي مستغلا تقدم الحارس ، ولم يكتف «الاخضر» بهذه النتيجة التي كانت نسبيا تأهله الى الدور الثاني واستمر في هجومه المكثف وبتعليمات من مدربه الجديد المدرب الوطني فوزي أبراهيم وهو الابتعاد عن الاستعراض والتعامل بجدية في مثل هذه المباريات حتى لو كانت النتيجة لصالحهم وبفارق كبير.

و نجح العربي من اضافة هدفين من ضربتي جزاء في الدقيقة 25 و33 وتقدم لضربة الجزاء الاولى البرازيلي فابيو ووضعها سهلة على يسار الحارس اما ضربة الجزاء الثانية فتقدم لها علي اشكناني الذي سددها قوية على يسار الحارس.

واختتم الجيلاني مسلسل الاهداف في الدقيقة قبل الاخيرة من هذا اللقاء مسجلا «هاتريك» بعد ان استغل كرة عالية من الجهة اليمنى ووضعها برأسه مرت من فوق الحارس المكيمي الذي لاحول له ولا قوة من الانهيار الذي تعرض له الفريق.
الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي