طيار نجا قفزاً قبل ثوان من تحطم مقاتلته

تصغير
تكبير
ليثبريدج (كندا) - B.B.C - نجا طيار حربي كندي من الموت بأعجوبة عندما نجح في القفز بالمظلة قبل لحظات من تحطم مقاتلته خلال عرض للطائرات في مطار مقاطعة ليثبريدج الكندية.

ثوان معدودة تلك التي فصلت بين الكابتن بريان بيوز والموت خلال قيامه بمناورة على ارتفاع منخفض بمقاتلة من نوع «سي إف 18»، حيث أدرك بيوز أنه فقد السيطرة على المقاتلة التي هوت بسرعة فلجأ إلى التقنية الموجودة في الطائرات الحربية والتي تتيح للطيار الخروج آليا بمقعده من الطائرة لتنفتح بعد ذلك المظلة.

وقال شهود عيان إن الطيار كاد يصطدم بالطائرة بعد أن قفز منها نتيجة لفتحه المظلة في اللحظات الأخيرة.

وقد نقل بيوز على الفور إلى مستشفى مدينة ألبرتا الكندية بعد إصابته بجروح وصفها مصدر في القوات الجوية الكندية بانها غير خطيرة.

هذا وبمجرد اصطدام الطائرة بالأرض اشتعلت النيران فيها ولم يسفر الحادث عن إصابات أخرى.

وذكرت وسائل إعلام محلية ان العرض الجوي سيتواصل رغم غلق المطار أمام الطائرت، كما بدأت السلطات تحقيقا لتحديد أسباب الحادث.

يشار إلى أن الكابتن بيوز التحق بالقوات الجوية الكندية منذ أكثر من عشر سنوات، وهو يعمل على المقاتلة سي إف 18 منذ عام 2004.
الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي