فهد ملفي البغيلي: الدراما الكويتية الأولى خليجيا

u0641u0631u064au0642 u0639u0645u0644 u0641u064au0644u0645 u00abu0627u0644u0633u062du0631 u0648u0627u0644u0634u0639u0648u0630u0629u00bb
فريق عمل فيلم «السحر والشعوذة»
تصغير
تكبير
|القاهرة - من شادية الحصري|
قام السيناريست الكويتي فهد ملفي مطلق البغيلي بتصوير فيلم «السحر والشعوذة» بالقاهرة، ومعه فريق عمل يضم: عبدالله سرور البغيلي وفيصل سعد البغيلي وعوض عبدالله المطيري وركاد فهد المطيري ومحمد ناصر المرشاد وفواز دريمح الغريبة وناصر ديهان المطيري وعبدالله غازي المطيري وعبدالله فهد اللافي ويوسف جمعان.
فهد قال لـ«الراي» ان موضوع الفيلم مهم جدا «نظرا لما نعانيه من تخريف السحر والدجل والشعوذة، فالسحر موجود ويوجد من يعتقد في هذا، لذلك رأيت تناول تلك القصة في الدراما لكي أظهر خبايا وخفايا المشعوذين، وأنهم مجرد مشعوذين ونصابين ولا ينفعون ولايضرون لذلك رأينا تناوله في فيلم السحر والشعوذة».
أما قصة الفيلم فتدور حول امرأة لديها عقدة نفسية لأنها لم تتزوج ووصلت لسن 30 سنة فلم تجد أمها إلا اللجوء إلى المشعوذين لكي تتزوج، وذهبت فعلا لساحر لكي يفك عقدة ابنتها وتتزوج لأن ذلك الساحر سمعته قوية يزوج البنات ويفك العُقَد ويكشف المستور، كما يعتقدون، وعندما تذهب للساحر يعطيها ورقة فيها كلام ويقول لها ذوبيها في الماء واشربيها، فعندما قامت بإذابتها في الماء حدث لها تلوث في الدم وماتت الفتاة وتتعاقب الأحداث حول حقيقة الساحر والمادة التي يكتب بها على الورق.
وأضاف: أنا سعيد بذلك الفيلم لأن فيه معالجة جديدة ويوضح حقيقة عالم السحر لأننا نعاني من النصابين الذين يقومون بخداع الناس، لذلك أردت عمل توعية للناس من مخاطر السحر والشعوذة لأنه لا يوجد له أي فائدة فهو فعلا «كلام فاضي».
وأضاف البغيلي أما بالنسبة للدراما الكويتية فهي ناجحة فقد أثبتت نفسها في دول الخليج، وهي فعلا الأولى خليجيا فقد كانت الكويت منشأ الدراما، ورواد الفن الخليجي هم بالكويت لذلك دائما الكويت سباقة في كل شيء.
أما «الفنانون الذين أتمنى التعامل معهم بالكويت ولهم قدرهم ومن أهم فناني الكويت فهم: عبدالحسين عبدالرضا وسعاد حسين وسعاد العبدالله وحياة الفهد، وأود أن أؤكد حبي لهم وما يقدموه من فن».
الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي