أحمدي نجاد: أميركا ديكتاتور عالمي وسيشهد العالم قريبا حفل انتصار العدالة والإنسانية

إيران تهدد برفع شكوى أمام «الطيران المدني» في حال الامتناع عن تزويد طائراتها بالوقود

تصغير
تكبير
|طهران - من أحمد أمين|
هددت ايران امس، برفع شكوى أمام المنظمة الدولية للطيران المدني في حال الامتناع عن تزويد طائراتها بالوقود.
ونسبت وكالة الأنباء الايرانية الرسمية (ارنا) الى مسؤول مطار نوشهر في محافظة مازندران في شمال البلاد محمد باقر شريفي أسدي(ا ف ب، يو بي أي)، ان «لايران الحق في رفع شكوى الى الايكاو (المنظمة الدولية للطيران المدني) وفقا للمعاهدات الدولية في حال الامتناع عن تزويد طائراتها بالوقود».
وأضاف ان «المنظمة الدولية للطيران المدني حددت حقوقا لجميع الدول الأعضاء في المنظمة ينبغي الالتزام بها من قبل الجميع». وأوضح ان «عدم تزويد طائرات نقل الركاب الايرانية بالوقود في مطارات الدول الأجنبية ليس ضمن قرارات المنظمة، وان فرض مثل هذه السياسات والعقوبات العدائية، يأتي من جانب أميركا ضد بلادنا».
وكانت ايران نفت تقارير تحدثت عن ان دولا مثل الامارات وبريطانيا وألمانيا، امتنعت عن تزويد طائرات الركاب الايرانية بالوقود، وهو ما نفته الدول المعنية أيضا.
من ناحية اخرى، قال رئيس منظمة الطاقة النووية الايرانية علي اكبر صالحي «ان ايران لا تخصب اليورانيوم بنسبة 20 في المئة أكثر من مقدار احتياجاتها ولن تخصب كل مخزونها من اليورانيوم الى هذا المستوى، لكنها تحتفظ لنفسها بحق التخصيب بأي كمية للاستهلاك المدني».
من ناحية أخرى، وصف الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد الولايات المتحدة بانها «ديكتاتور عالمي». وبعيد وصوله الى نيجيريا للمشاركة في قمة اقليمية تضم ثماني دول اسلامية نامية، قال احمدي نجاد امام مئة شخص في سفارة ايران في ابوجا ان «الولايات المتحدة تنصب نفسها زعيم العالم وعلى جميع العالم ان يفهم ان هذه السلطة هي الديكتاتورية». واضاف ان «عصر الديكتاتورية انتهى».
وأكد على هامش القمة، «أن من نصبوا أنفسهم قادة للعالم لايختلفون أدنى اختلاف عن الديكتاتوريين، وهذا الأمر تدركه الشعوب كافة»، موضحا «أن ظروف العالم الراهنة تفرض على القوى المتغطرسة أن تنهي ظلمها واحتلالها وتنكفئ داخل أراضيها». وتابع: «بعون الله ووحدة الشعوب، سينتهي عهد الظلام وسيحصل المشردون والمظلومون قريباً على حقوقهم ويعودون الى ديارهم»، وشدد في الوقت نفسه على «ان العالم سيشهد قريباً اقامة حفل انتصار العدالة والانسانية».
الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي