20 سيجارة يومياً ... تطيل العمر!

تصغير
تكبير
احتفلت عجوز بريطانية أخيراً ببلوغها من العمر 100 سنة، لكن المفارقة كمنت في أنها أكدت على ان الفضل في تمتعها بصحة جيدة في هذه السن المتقدمة يعود في المقام الأول على مواظبتها منذ 70 سنة على التدخين واحتساء المشروبات الكحولية.
وتأكيداً على رأيها حرصت العجوز المئوية التي تدعى لورنا غوبي على تدخين سيجارة واحتساء مشروب كحولي خلال احتفالها بعيد ميلادها، مشيرة إلى انها دخنت أول سيجارة في العام 1940 وأنها دأبت منذ ذلك الحين وحتى وقت قريب على تدخين 20 سيجارة يومياً، أي أنها دخنت ما يربو على 500 ألف سيجارة حتى الآن.
غوبي قالت أيضاً ان عدد أحفادها يبلغ 55 حفيداً وان لأحفادها دورا مهما في استمرار اقبالها على الحياة وتشبثها بالأمل على الرغم من كل شيء، لكنها أكدت في الوقت ذاته على ان ابناءها واحفادها حاولوا كثيراً اقناعها بأن تقلع عن التدخين وعن الشرب لكن محاولاتهم باءت بالفشل.
وأضافت قائلة: «انني أدخن بانتظام منذ ان كنت في الثلاثين من عمري ومع ذلك لم أعان من أي مشاكل صحية على الاطلاق. جميع المحيطين بي يحذرونني من خطورة التدخين على صحتي لكنني لا أكترث بتلك التحذيرات وأواصل الاستمتاع بحياتي بالطريقة التي اراها مناسبة لي».
الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي