طالب مصري ضحية ثأر

تصغير
تكبير

|   سوهاج (مصر) - «الراي»   | دفع طالب مصري في المرحلة الثانوية حياته ثمناً لثأر قديم عمره (15 عاماً)، حيث اتهم والده بقتل أحد الأشخاص بطريق الخطأ، وبعد مرور كل هذه السنوات قررت عائلة القتيل أن تثأر له، ولأن الجاني قضى منذ فترة، غدا الابن الصغير هدفاً للثأر.

الشرطة المصرية في سوهاج (471 كيلو مترا جنوب القاهرة) تلقت بلاغا بمقتل طالب يدعى مسعود.ح (17 عاماً) أثناء حرث أرضه، تبين أن أسرة ضحية والده قررت الانتقام منه، وأطلق الجناة وابلا من الرصاص ولم يتركوه إلا جثة هامدة.



تم توقيف المتهمين وأحيلوا على النيابة العامة المصرية، فأمرت بحبسهم على ذمة التحقيقات، وصرحت بدفن جثة الضحية.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي