pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

«السلطان» يحقق رقما قياسيا في خسارة ميلان من أودينيزي

زلاتان إبراهيموفيتش
زلاتان إبراهيموفيتش

أصبح زلاتان إبراهيموفيتش أكبر لاعب سنا يسجل هدفا في تاريخ دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم لكن هذا لم يكن كافيا ليجنب ميلان الخسارة 3-1 من مضيفه أودينيزي في ضربة لآمال حامل اللقب في إنهاء الموسم داخل المربع الذهبي أمس السبت.

وأهدر ميلان فرصة الصعود للمركز الثاني وظل في المركز الرابع برصيد 48 نقطة بفارق نقطة واحدة عن روما خامس الترتيب الذي يواجه لاتسيو في قمة العاصمة اليوم الأحد.

ويحتل أودينيزي المركز الثامن برصيد 38 نقطة.

تقدم أودينيزي بعد تسع دقائق حين انتزع لازار ساماردزيتش تمريرة خاطئة من إسماعيل بن ناصر في وسط الملعب وتقدم داخل منطقة الجزاء ليكمل روبرتو بيريرا الهجمة في الشباك.

وحدث ارتباك في استاد داتشا عندما أضاع إبراهيموفيتش ركلة جزاء لميلان بعد لمسة يد في وقت متأخر بالشوط الأول، ثم أمر الحكم بإعادة الركلة بسبب مخالفة رغم استكمال اللعب بدقيقة بالفعل.

ولم يخفق المهاجم السويدي في المرة الثانية وسجل في الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع ليصبح أكبر لاعب سنا يسجل في المسابقة، إذ يبلغ 41 عاما و166 يوما.

لكن الاحتفالات لم تدم طويلا بعد أن أعاد بيتو التقدم لأودينيزي عقب دقيقتين حين حول تمريرة إيساك ساكسيس العرضية إلى الشباك من مدى قريب.

وأكد أودينيزي الانتصار بهدف كينجسلي إيزيبوي غير المراقب في الدقيقة 70.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي