pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

كندا تُقصي ألمانيا وتلتقي إيطاليا في نصف نهائي كأس ديفيز للتنس

تغلبت كندا على ألمانيا 2-1 لتبلغ نصف نهائي كأس ديفيز للتنس وتضرب موعدا مع إيطاليا التي بلغت الدور ذاته الليلة الماضية عقب فوزها المفاجئ على الولايات المتحدة في ملقة بإسبانيا.

وحصد الثنائي فاسيك بوسبيسيل ودينيس شابوفالوف نقطة الفوز لكندا بفوزهما 2-6 و6-3 و6-3 على كيفن كرافيتس وتيم بوتس في مباراة الزوجي الحاسمة.

وجاء الانتصار أمام الكثير من جماهير كندا، حيث بدا مثيرا للإعجاب بالنظر إلى أن الثنائي الألماني بدأ المباراة متفوقا 8-صفر في مواجهات كأس ديفيز وحصد نقاط الفوز سبع مرات.

وقال بوسبيسيل في مقابلته بالملعب عقب المباراة «اللعب أمام هذا الجمهور المساند لنا ساعدنا حقا لمواصلة الزخم طوال المباراة حتى النهاية وشعرت أن دينيس وأنا كنا نلعب بشكل أفضل كثيرا. كان الأمر صعبا حقا لأننا لم نلعب الكثير من مباريات الزوجي خلال العام، لذلك كان من الصعب أن تكون قويا، لكن رغم الظروف أعتقد أننا قدمنا مباراة جيدة للغاية، خاصة مع تقدم المباراة».

وعقب خسارة المجموعة الأولى، انتفض بوسبيسيل وشابوفالوف وكسرا إرسال منافسيهما مبكرا في المجموعتين الثانية والثالثة قبل حسم الفوز في النقطة الثانية للفوز بالمباراة عندما أرسل شابوفالوف ضربة أمامية ناجحة.

وفرض الكندي فيلكس أوجيه-ألياسيم خوض مباراة فاصلة عندما تغلب على أوسكار أوتي 7-6 و6-4 بعدما منح يان-لينارد شتروف ألمانيا التقدم مبكرا بفوزه 6-3 و4-6 و7-6 على شابوفالوف.

وستلتقي كندا، التي حققت أفضل نتائجها في البطولة عام 2019 عندما حلت وصيفة للبطلة إسبانيا، مع إيطاليا غدا السبت، بينما ستلعب أستراليا مع كرواتيا في وقت لاحق اليوم الجمعة في المباراة الاخرى لقبل النهائي.

وفي أولى مباريات دور الثمانية الليلة الماضية، استمرت إيطاليا في طريقها للفوز بأول ألقابها في كأس ديفيز منذ 1976 بتغلبها 2-1 على الولايات المتحدة بعدما فاز الزوجي المؤلف من سيموني بوليلي وفابيو فونيني على الثنائي جاك سوك وتومي بول في المباراة الفاصلة.

ونزل الفريق الإيطالي الملعب بعد أن عادل الأميركي تيلور فريتز النتيجة 1-1 بعد أن منح لورينتسو سونيجو تقدما مفاجئا لإيطاليا.

وقدم بوليلي وفونيني عرضا رائعا في الفوز 6-4 و6-4 ليقودا بلادهما لبلوغ قبل النهائي لأول مرة منذ 2014.

وفي وقت سابق، حافظ سونيجو على أعصابه في مجموعة ثانية متكافئة ليتخطى عقبة فرانسيس تيافو 6-3 و7-6 ويضع إيطاليا، التي يغيب عنها الثنائي المصاب ماتيو بريتيني ويانيك سينر، في المقدمة.

وتقدم سونيجو 4-2 وأنقذ نقطة لكسر إرساله قبل أن يفوز بالمجموعة الأولى.

وأنقذ المصنف 45 عالميا، والذي خسر مباراته السابقة مع تيافو في باريس هذا العام، نقطتين لحسم المجموعة الثانية ليفرض شوطا فاصلا.

بعدها تقدم تيافو مبكرا في الشوط الفاصل لكن سونيجو رد بقوة ليحسم الفوز في ثالث نقطة لحسم المباراة لتنطلق احتفالات صاخبة بين الجماهير الإيطالية في المدرجات.

لكن فرحة إيطاليا لم تدم طويلا حيث أعاد فريتز الفريق الأميركي للقاء بفوزه على لورينتسو موسيتي 7-6 و6-3 قبل مباراة الزوجي الفاصلة.

وسيقام النهائي يوم الأحد.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي