pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

المواطن فرج المسافر من أوائل الناجحين في زراعته بالعبدلي

التين... الثمرة المباركة


- بدأ بزراعة 300 شجرة وزادت إلى 2000 ويحصد إنتاجاً بكميات تجارية جيدة
- الحرارة الشديدة والبرودة القاسية تؤثران سلباً على المحصول

يعتبر المواطن فرج المسافر من أوائل المزارعين في الكويت الذين نجحوا في زراعة التين «الثمرة المباركة»، وحصاده بكميات تجارية مربحة يستطيع من خلالها أن يحصل على دخل مناسب.

«الراي» حلت في ضيافة المسافر بمزرعته في منطقة العبدلي، الذي كشف أنه يعشق التين ونظراً لحبه له ولفوائده الجمة، فقد جعل زراعته هدفاً له وهيأ له الأرض المناسبة في مزرعته، لافتاً إلى أن إنتاجه نال استحسان المتذوقين ونجح في حصاد منتج مميز حاز على رضا المستهلكين.

وأشار المسافر إلى أن التين يحتاج الى رعاية كبيرة، مبيناً «أن الحرارة الشديدة والبرودة القاسية تؤثران سلباً على المحصول بشكل مباشر كما يجب الاهتمام بالسماد العضوي الذي تتم معالجته بالمزرعة عن طريق التخمير ليكون فعالاً في توفير الغذاء الجيد للنباتات».

وأضاف أنه استخدم طريقتين لزراعة التين منها الطريقة اليابانية المكثفة حيث تتم زراعة شجرة واحدة للمتر المرابع الواحد، وتعد هذه الطريقة هي الطريقة العمودية، أما الطريقة الثانية وهي التقليدية، وتتم عن طريق الزراعة بمساحة 4+4 من خلال المحمية الزراعية، موضحاً أنه بدأ بزراعة 300 شجرة في 2019 واليوم لديه ما يقارب 2000 شجرة تين ولله الحمد حيث ينزل إنتاجه يومياً للأسواق، بالإضافة إلى توفير الطلبات الخاصة للشخصيات والأصدقاء.

ضعف المياه وانقطاع الكهرباء

ذكر المسافر أن المشاكل التي تواجه مزارع العبدلي عامة هي ضعف وقلة المياه المعالجة بالإضافة إلى انقطاع الكهرباء المتكرر، ما يؤدي إلى تلف الزراعات المحمية خصوصاً في فصل الصيف الذي تصل فيه درجة الحرارة إلى 55 درجة مئوية، مطالباً الهيئة العامة للزراعة بضرورة توفير المبيدات الحشرية وتوزيعها على أصحاب المزارع للمحافظة على محاصيلهم كما كان يحدث في السابق، لافتاً إلى أن السوس الذي يصيب النخل معدٍ وينتشر ومعالجته مكلفة وتأخذ وقتاً طويلاً، ولا نأمن أن تعدي المزروعات الأخرى، ويجب ألا يكون التخلص من السوس عن طريق حرق النخلة التي يصل سعر بعضها إلى 400 دينار».

7 فوائد عظيمة

أقسم الله سبحانه وتعالى بالتين والزيتون، وقسم الله لا يكون إلا بشيء عظيم، ما يدل على أهميته وفوائده العظيمة بالنسبة لجسم الإنسان حيث ترجع أهمية فوائد التين والزيتون لجسم الإنسان في مادة الميثالونيدز المسؤولة عن الفوائد الآتية:

1 - منح الجسم الطاقة والحيوية.

2 - يخفض من نسبة الكوليسترول في الدم.

3 - العمل على تقوية عضلة القلب.

4 - القيام بعملية التمثيل الغذائي في الجسم بشكل جيد.

5 - يساهم في إزالة أعراض الشيخوخة باعتباره مصدراً غذائياً مهماً.

6 - يحتوي على كميات كبيرة من فيتامين (ج)، فيتامين (هـ)، فيتامين (ب6)، وأيضاً البوتاسيوم والفوسفور والمغنيسيوم والنحاس والكالسيوم والألياف.

7 - يعتبر غنياً بأنواع متعددة قوية من مضادات الأكسدة.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي