pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

البنك يتبرع بجزء من رسوم التسجيل للمساهمة بعلاجهم

سباق «الوطني للجري» يُسعد أطفال السرطان

يواصل بنك الكويت الوطني استقبال المسجلين في سباق الجري الذي يقام في 10 ديسمبر المقبل، وهو الحدث الرياضي الأضخم على مستوى الكويت، والذي يكتسب هذا العام طابعاً مختلفاً من حيث نوعية الرسالة التي يطرحها والتي دعت الراغبين بالتسجيل، ليكونوا جزءاً من إسعاد الأطفال المصابين بالسرطان، حيث سيتم التبرع لهم بجزء من رسوم التسجيل الذي يستمر على (nbk.com/nbkrun)، لجميع الراغبين بالمشاركة من عمر 15 سنة وما فوق، ودفع رسوم المشاركة التي ستذهب بدورها لصالح أطفال مرضى السرطان.

وقالت مسؤول أول في إدارة العلاقات العامة في البنك، جوان العبدالجليل، إن سباق الجري السنوي يهدف إلى تشجيع المجتمع على الانخراط في المسؤولية الاجتماعية.

وأضافت العبدالجليل أن «الوطني» ينظر إلى هذا السباق على أنه دافع ومحفّز نحو ممارسات صحية بهدف تحسين نوعية الحياة التي يسلكها الأفراد ودفعهم باتجاه الاهتمام برفاههم الاجتماعي.

وبينت أنها ليست المرة الأولى التي يتبنى «الوطني» أهدافاً لدعمها في سباقه، إذ سبق له أن أطلق العديد من الأهداف الصحية والاجتماعية للترويج لها في سباقاته بنسخات سابقة مثل التدخين والسكري وغيرهما.

ولفتت العبدالجليل إلى أن رحلة علاج أطفال مرضى السرطان تشكل تحدياً وعبئاً نفسياً بموازاة الألم الجسدي للمرض، وأنه لذلك هدف البنك من هذه التبرعات التي سيشارك بها المتسابقون في هذا الحدث ليستثمرها في دعمها ومساعدتهم وتشجيعهم.

5 و10 كلم

وينطلق السباق على شارع الخليج العربي في تمام 8:30 صباحاً على مسافتين، الأولى تبلغ 10 كيلومترات من شاطئ بنيد القار والثانية 5 كيلومترات وتبدأ مقابل سوق شرق، على أن تكون نقطة النهاية للمسافتين في حديقة شاطئ الشويخ بجانب مبنى «KPC».

وما زال المجال مفتوحاً أمام الراغبين بالتسجيل للمشاركة، على أن يبدأ موعد تسلم أرقام المتسابقين من 6 إلى 8 ديسمبر من الساعة 3 ظهراً ولغاية 9 مساء في حديقة الشهيد داخل القاعة متعددة الاستخدامات في المرحلة الثانية.

ويكافئ السباق 3 فائزين بالمراكز الثلاثة الأولى (فئتي النساء والرجال) لمسافة 10 كلم بجوائز نقدية 1000 و700 و500 دينار على التوالي، في حين أن جوائز المراكز الثلاثة الأولى لمسافة 5 كلم للنساء والرجال هي 500 و400 و300 دينار على التوالي.

ويأتي سباق «الوطني للجري» في إطار المبادرات الاجتماعية التي دأب البنك على تنظيمها سنوياً، تأكيداً لنهجه الثابت في تنمية المجتمع، بينما تشمل مبادراته مختلف الفعاليات الاجتماعية والإنسانية والخيرية والتعليمية والرياضية والبيئية، التي تسعى إلى خدمة المجتمع والمساهمة في تنميته بشكل أفضل.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي