pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

«توجه لتحرير مزيد من الأراضي... وقرارات تُسعد الأسر الكويتية»

عمّار العجمي: 600 مليون دينار لـ... 9800 قسيمة في المطلاع


- عبدالعزيز المعجل: سيتم وضع آليات بين البلدية والبلدي و«التجارة» لتغيير لائحة «الفود ترك»

أعلن وزير الدولة لشؤون مجلس الأمة وزير دولة لشؤون الإسكان والتطوير العمراني عمّار العجمي، موافقة مجلس الأمة على ميزانية تمويل الوحدات السكنية لأربع ضواحٍ في المطلاع.

وبيّن العجمي، خلال جولة ميدانية في مدينة جابر الأحمد أمس رافقه فيها وزير الدولة لشؤون البلدية عبدالعزيز المعجل، أن هناك تنسيقاً جارياً مع وزارة المالية، حيث تصل ميزانية التمويل لقرابة 600 مليون دينار تغطي 9800 قسيمة.

وتابع «إن أردنا حل هذه القضية فيجب وضع أكثر من طريقة، من خلال التعاون بين الحكومة واللجنة الإسكانية».

ولفت إلى أخذ الموافقات من إدارة الفتوى والتشريع في شأن مناقصات البنية التحتية في جنوب صباح الأحمد، مؤكداً أن ثمة جهوداً تبذل لتقليل فترة انتظار المواطنين للسكن، والتي كانت تمتد لعشرين عاماً، وحلمنا أن تقل فترة الانتظار لما دون الخمس سنوات وهو حلم يتحقق بوجود أصحاب القرار».

ووعد العجمي بالخروج بحلول تؤدي لحل القضية الاسكانية من خلال التنسيق مع مجلس الأمة، كاشفاً النقاب عن توجه لتحرير مزيد من الأراضي المملوكة للدولة.

ولفت إلى قرارات من شأنها أن تسعد الأسرة الكويتية بما يتوافق مع النهج الجديد والعهد الجديد.

وأكد أن هناك تنسيقاً لتسلم 60 شقة في مدينة جابر الأحمد، كانت في حيازة وزارة الصحة خلال جائحة «كورونا»، وتوزيعها على المواطنين.

وبين أن هناك عوامل عدة ترتبط بالقضية الإسكانية منها الميزانيات وأسعار النفط «ونحن نجتهد لتوفير هذه الميزانية قدر المستطاع».

المعجل

من جانبه، كشف المعجل عن تنسيق حكومي في شأن مواقع عربات «فود ترك»، مبيناً أنه سيتم وضع آليات بين البلدية والبلدي ووزارة التجارة والصناعة، لتغيير بنود لائحة «الفود ترك» وعمل بعض المناطق الخاصة بهذا الملف. وذكر عقب الجولة، أن هناك سعياً نحو تجميل الحدائق لتكون متنفساً لأهالي المناطق السكنية.

وأشار إلى أن تحرير الأراضي سيكون بالتنسيق بين وزارتي المالية والإسكان والبلدية، حيث تتطلب الى تضافر الجهود لتلبية رغبات المواطنين. وعن فتح ملفات الفساد في شأن توزيع الحيازات الزراعية، أجاب المعجل أن «هناك لجاناً سابقة ما زالت تعمل، ونحن ننتظر نتائج تلك اللجان لأخذ القرار».

الشمري: كل الشكر للوزيرين

عبّر رئيس اللجنة التنسيقية التطوعية لمدينة جابر الأحمد السكنية محمد الشمري، عن شكره للوزيرين العجمي والمعجل، لافتاً إلى هناك ملفات كثيرة ما زالت تنتظر الحل ومنها وضع الشوارع وعدم وجود حدائق عامة ولا محاور خضراء.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي