pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

وسم «#كلنا_شيرين_عبدالوهاب»... يتصدر «الترند»

فنانون يتضامنون مع «ابنة مصر»

شيرين عبدالوهاب
شيرين عبدالوهاب

- ماجدة الرومي: قومي أنتِ ابنة المسارح لا ابنة العتمة ولا الانكسار ولا الغربان
- أحلام: للأبد معك
- سميرة سعيد: ارجعي لينا
- شكران مرتجى: كلنا تعصف بنا الحياة... نميل ولا ننكسر
- لطيفة: واثقة إنك إنسانة قوية

«من منا لم تجلده الحياة يوماً»...!

كانت هذه العبارة المؤثرة، التي استهلت بها الفنانة اللبنانية ماجدة الرومي منشورها المطوّل عبر حسابها في «فيسبوك»، قطرة في بحر التعاطف والدعم الكبيرين من طرف فنانين خليجيين وعرب مع الفنانة المصرية شيرين عبدالوهاب، إزاء ما تتعرض له حالياً من أزمات متتابعة تشكّل تهديداً حقيقياً لمستقبليها الفني والاجتماعي.

وعلى الرغم من كل الظروف الصعبة التي تعيشها، خصوصاً بعد ما أثير من جدل حول تعاطيها المخدرات برفقة طليقها حسام حبيب، إلا أن محبي الفنانة المصرية وزملاءها من الفنانين والإعلاميين، وقفوا صفاً واحداً ليعلنوا عن تضامنهم معها، فأطلقوا «وسماً» بعنوان «#كلنا_شيرين_ عبدالوهاب» حيث تصدر «الترند» على «تويتر»، ليس في مصر وحسب، بل في أرجاء الوطن العربي كافة، لدعمها وتشجيعها على الثبات أمام هذه العاصفة.

ففيما اكتفت الفنانة الإماراتية أحلام بعبارة: «معك معك معك، وللأبد معك»، تضامنت الفنانة ماجدة الرومي مع عبدالوهاب بمنشور مطوّل عبر حسابها في «فيسبوك»، قائلة: «من كان منا أتقن، على مدى سنين أعمارنا كيف يقف ولو لمرة على حد السيف بين النار والنور؟! أياً تكن مواضيع حياتنا، ألم نتعب؟ ألم نتحامل على أجنحتنا المحترقة؟ أما داويناها بأسفنا وبصلاتنا وإرادتنا وقرارنا المنتفض على الذات الطالع من ركامها كأجواق الحمام الأبيض؟... فاسمعيني اسمعيني! اسمعي شيرين اسمعيني! اسمعي صوتي القادم إليك من بيروت التي نحارب على أبوابها كالأبطال بأنصاف أجنحتنا. قومي أنتِ ابنة المسارح لا ابنة العتمة ولا الانكسار ولا الغربان».

أما الفنانة سميرة سعيد، فقالت: «شيرين زي ما بعرفك إنتي قوية... ومتأكدة إنك حاتعدي الظروف دي بسرعة وبقوة... ارجعي لينا... واحنا معكي في كل خطوات حياتك مهما كانت صعوبتها... بنحبك»

وقالت الممثلة السورية شكران مرتجى: «كلنا تعصف بنا الحياة، نميل ولا ننكسر، نسقط لكن نحاول الوقوف. يا مَنْ كنتي للحب والمشاعر الناطق الرسمي، دعواتنا أن يمنحك الله الصحة والقوة والعزيمة والعودة لبناتك وعائلتك وجمهورك، من دمشق إلى القاهرة مع حبي بانتظارك مع كل دقة قلب».

وكتبت الفنانة لطيفة التونسية: «حبيبة قلبي الغالية، الإنسانة الطيبة والموهوبة بنت مصر وبنت العالم العربي كله. أنا واثقة إنك إنسانة قوية وحتخرجي من المرحلة القاسية اللي إنتي فيها، وصدقيني بعد ربنا ماحدش حیخاف علیكي زي والدتك وأخوكي وبناتك وأهلك وجمهورك».

في حين كتبت أصالة: «مؤلم جداً شوف زميلة وصديقة عم تمر بهالمحنة الصعبة وماعندي غير أدعي لها تطلع منها بطلة مثل عادتها».

«حالة شيرين... تزعّل»

كشف نقيب المهن الموسيقية في مصر مصطفى كامل، أنه ومجموعة من الفنانين، من بينهم أنغام ورامي عياش، حاولوا زيارة شيرين، لكن تم إخبارهم بأنها ممنوعة من الزيارة.

وأضاف كامل عبر مداخلة هاتفية مع الإعلامية لميس الحديدي خلال برنامجها: «تواصلت مع شقيق شيرين للاطمئنان عليها، وحالتها حالياً تزعّل أي حد وأنا مش بحب أتدخل في حياة الناس ولكني زعلان على شيرين، خصوصاً إن أول أغانيها كانت معايا، وفي النهاية إحنا يهمنا شيرين الإنسانة، قبل الفنانة».

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي