pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

من خلال صناديق الثروة السيادية

السعودية وأبوظبي تدرسان ضخ أموال في «كريدي سويس»

قالت مصادر مطلعة إن السعودية وأبوظبي تدرسان ما إذا كانتا ستضخان أموالاً في البنك الاستثماري لمجموعة «كريدي سويس» وشركات أخرى للاستفادة من القيم المتدهورة.

وقال مصدران إن الرياض وأبوظبي تدرسان بشكل منفصل الاستثمارات المحتملة من خلال صناديق الثروة السيادية، مثل شركة مبادلة للاستثمار في أبوظبي، وصندوق الاستثمارات العامة السعودي، مؤكدين أن الصفقة يمكن أن تأتي أيضاً من خلال أدوات أخرى تمتلك فيها كل دولة حصصاً كبيرة، بحسب تقرير نشرته وكالة «بلومبرغ».

وتعتبر المداولات في مرحلة مبكرة، وليس من الواضح ما إذا كانت ستنتهي إلى عروض مؤكدة، وقال المصدران إن المستثمرين المحتملين قلقون في شأن مخاطر الخسائر المستقبلية أو القضايا القانونية.

وبيّن بنك «كريدي سويس» في بيان: «سنقوم بالإفصاح عن آخر ما تم التوصل إليه فيما يتعلق بمراجعة إستراتيجيتنا الشاملة عندما نعلن عن أرباح الربع الثالث. سيكون من السابق لأوانه التعليق على أي نتائج محتملة قبل ذلك الحين».

وذكرت «بلومبرغ» في وقت سابق من هذا الشهر، أن البنك يسعى لجلب مستثمر خارجي لضخ أموال في جزء من أعماله الاستشارية والاستثمارية المصرفية.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي