pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

حساء الطماطم على لوحة لفان غوخ

الناشطتان وخلفهما اللوحة
الناشطتان وخلفهما اللوحة

وجهت الشرطة البريطانية تهماً بالاتلاف الجنائي لناشطتين في مكافحة تغير المناخ ألقيتا حساء الطماطم على لوحة «Sunflowers» (أزهار دوار الشمس) للفنان الراحل فينسينت فان غوخ، في المعرض الوطني في لندن.

وقام الناشطتان البيئيتان من مجموعة «Just Stop Oil» (فقط أوقفوا النفط)، بإلقاء الحساء على لوحة فنية تبلغ قيمتها عشرات الملايين، للتعبير عن اعتراضهما على ارتفاع الأسعار وارتفاع مشاق الحياة.

ووفقاً لمقطع فيديو نشر على مواقع التواصل، ألقت اثنتان من المتظاهرين بالحساء على اللوحة قبل أن تلتصقا بالجدار أسفل العمل الفني.

وكتبت مجموعة «Just Stop Oil» على «تويتر»: «تراثنا يتم تدميره بسبب فشل حكومتنا في التصرف في أزمة المناخ وتكلفة المعيشة... مناصرونا يختارون الحياة على الفن».

في الفيديو، قال أحد النشطاء إن «أزمة غلاء المعيشة جزء من تكلفة أزمة النفط، وإن بعض الناس لا يستطيعون حتى تسخين علبة من الحساء».

وبحسب المعرض، لم يلحق أي ضرر باللوحة، حيث إنها محمية بالزجاج، كما ذكرت أنه تم اعتقال الناشطتين لاحق.

وقالت الشرطة إن شابتين تبلغان من العمر 21 و20 عاماً ستمثلان في وقت لاحق أمام محكمة وستمنستر بتهمة «الإتلاف الجنائي لإطار لوحة دوار الشمس لفان غوخ».

كما سيمثل ناشط آخر أمام المحكمة بتهمة إتلاف اللافتة أمام مقر شرطة سكوتلاند يارد الجديد في وسط لندن.

وأعلنت الشرطة أنها اعتقلت إجمالاً 28 شخصاً في أثناء احتجاجات الجمعة.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي