pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

تأهل «بايرن» ونابولي وكلوب بروج في دوري أبطال أوروبا

«يوروبا ليغ»... يُغازل برشلونة


- صلاح يُسجّل «هاتريك» تاريخي

اعترف مدرب برشلونة الإسباني تشافي هرنانديز بأنه أخطأ بعد تعادل فريقه المثير مع ضيفه إنتر ميلان الإيطالي 3-3 في الجولة الرابعة من دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، وبات قريباً من توديع دور المجموعات للموسم الثاني توالياً والانتقال الى الدوري الأوروبي «يوروبا ليغ».

ويحتل برشلونة المركز الثالث برصيد 4 نقاط في المجموعة الثالثة خلف بايرن ميونيخ الألماني المتصدر (12)، الذي تأهل الى ثُمن النهائي بفوزه على مضيفه فيكوريا بلزن التشيكي 4-2، وإنتر الثاني (7)، فيما بقي «بلزن» أخيراً بلا نقاط.

كما أن مصير النادي الكاتالوني لم يعد بيده، إذ حتى في حال فوزه في المباراتين الأخيرتين ضد ضيفه الفريق البافاري في 26 الجاري ومضيفه «بلزن»، فهو يحتاج لأن يهدر إنتر النقاط في من مباراتيه الاخيرتين نظراً لتفوّق الفريق الإيطالي في المواجهتين المباشرتين بينهما بعد فوزه بهدف في ميلانو.

وبعد المباراة، قال تشافي: «كان الهدف الأول لإنتر بمثابة ضربة لنا ولا يمكن للهدف الثاني أن يحصل على هذا المستوى من المنافسات، في كرة قدم على أعلى مستوى»، في إشارة الى الأخطاء الدفاعية من جيرارد بيكيه وإريك غارسيا.

وتابع: «أظهرنا الإيمان والشخصية حتى النهاية. كانت هذه المسابقة قاسية للغاية بالنسبة لنا: في ميونيخ، مع افتقارنا للواقعية، في ميلانو وعلى ملعبنا مع أخطائنا».

وأضاف تشافي: «حتى لو كان لا يزال لدينا فرصة حسابياً (للتأهل)، فلم يعد الأمر بأيدينا فقط. نحن نحتفظ بالأمل، لكن الأمر سيكون صعباً للغاية. وهذا بسبب أخطائنا، ولا شيء غير ذلك».

وأردف: «قدّمنا شوطاً أول جيداً، ولكن أخطاءنا قتلتنا. إنه أمرٌ قاسٍ وصعب. لكن إذا ارتكب الدفاع أخطاء، فهذا يعني أنني ارتكبتها، فأنا المخطئ. إنها مسؤوليتي».

في المقابل، لحق «بايرن» ونابولي الإيطالي (الأولى) وكلوب بروج البلجيكي (الثانية) بالمتأهلين ريال مدريد الإسباني (السادسة) ومانشستر سيتي الإنكليزي (السابعة).

وحذا نابولي حذو بايرن ميونيخ بتحقيقه الفوز الرابع توالياً، على حساب ضيفه أياكس أمستردام الهولندي 4-2، وعزّز موقعه في صدارة المجموعة بـ12 نقطة بفارق 3 نقاط أمام ليفربول الإنكليزي الذي قسا على مضيفه رينجرز الأسكتلندي بالفوز عليه 7-1، فيما تجمد رصيد أياكس عند 3 نقاط في المركز الثالث، في حين ظل رينجرز أخيراً من دون نقاط.

وسجّل نجم ليفربول، المصري محمد صلاح «هاتريك» تاريخي في 6 دقائق و12 ثانية (75 و80 و82)، هو الأسرع في تاريخ المسابقة، بحسب شبكة «أوبتا» للإحصاءات.

وبفضل هذه الثلاثية، أصبح صلاح أكثر اللاعبين تسجيلاً للأهداف مع فريق إنكليزي واحد في دوري الأبطال، برصيد 38 هدفاً بفارق هدفين أمام كل من العاجي ديدييه دروغبا (تشلسي)، الأرجنتيني سيرخيو أغويرو (مانشستر سيتي)، الفرنسي تييري هنري (أرسنال) والهولندي رود فان نيستروي (مانشستر يونايتد).

وفي المجموعة الثانية، تابع كلوب بروج عروضه الرائعة وانتزع بطاقة التأهل بعودته بنقطة التعادل السلبي مع مضيفه أتلتيكو مدريد الإسباني، فيما عزّز بورتو البرتغالي آماله بمرافقة بروج بفوزه الرائع على مضيفه باير ليفركوزن الألماني بثلاثية نظيفة.

وفي المجموعة الرابعة، كان توتنهام الإنكليزي ومرسيليا الفرنسي أكبر المستفيدين في هذه الجولة بعد فوز الأول على ضيفه أينتراخت فرانكفورت الألماني 3-2، في حين عاد الثاني بفوز ثمين خارج ملعبه على سبورتينغ البرتغالي بهدفين.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي