pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

انتصاران مهمان للفحيحيل والنصر في «دوري زين» الممتاز

كاظمة يتعادل مع «الكويت» ويُبقي فارق «النقطة»

سباق على الكرة بين المهدي بن رحمة وناصر الفرج (موقع نادي الكويت)
سباق على الكرة بين المهدي بن رحمة وناصر الفرج (موقع نادي الكويت)

احتفظ «الكويت» بصدارة «دوري زين» الممتاز لكرة القدم بعد تعادله مع ملاحقه ومضيفه كاظمة 2-2، أمس، ضمن الجولة السادسة للمسابقة.

ورفع «الأبيض» رصيده الى 13 نقطة مبقياً فارق النقطة عن «البرتقالي» الذي حافظ على سجله الخالي من الهزائم هذا الموسم.

جاء الشوط الاول سريعًا، وتقدّم كاظمة بهدف من شبيب الخالدي اثر ركلة حرة نفذها ناصر الفرج جميلة لينقض عليها شبيب ويحوّلها داخل شباك الحارس ضاري العتيبي (15)

وتسلّم «الأبيض» زمام المبادرة ونجح في ادراك التعادل عبر المصري عمرو عبدالفتاح بعد عمل جماعي شارك فيه أحمد الظفيري ومحمد فريح وأنهاه عبدالفتاح بمتابعة جيدة في مرمى شهاب كنكوني (27).

وأضاف فيصل زايد الهدف الثاني من ركلة حرة على حدود المنطقة نفذها بإتقان على يمين كنكوني (42).

وفي الشوط الثاني تراجع أداء «الكويت» امام نشاط كاظمة الذي استفاد مدربه من التبديلات التي اجراها بعدما منحه البديل عمر حبيتر التعادل بعد مجهود فردي من الاسباني جاي ديمبلي وتمريرة عرضية اودعها حبيتر المرمى بسهولة (83).

وتقدّم الفحيحيل إلى المركز الثالث، موقتاً، بعد تغلبه على التضامن بهدفين دون مقابل، ضمن الجولة ذاتها، الجمعة.

ورفع «الأحمر» رصيده الى 9 نقاط، مقابل 5 للخاسر الذي بقي في المركز التاسع قبل الأخير. وأنهى الفحيحيل الأمر في الشوط الأول بعدما أحرز له التونسي يوسف بن سودة (38) والكونغولي فابريس نغوما (45+1) هدفي الفوز، فيما لم يتمكن «أزرق الفروانية» من العودة. وطرد الحكم محمد العطار لاعب التضامن، المالي ابو بكر ديارا (90+1).

وحقق النصر فوزاً ثميناً على مضيفه الجهراء 2-1 ليرتفع الفائز برصيده الى 8 نقاط، فيما بقي أصحاب الارض على نقاطهم الـ 7.

تقدم الجهراء بهدف لطلال العجمي (23) ورد «العنابي» بهدفين عبر محمد دحام (60 و72).

وأبدى مدرب النصر، محمد المشعان، سعادته بقدرة الفريق على تحويل تأخره إلى فوز.

مشيراً إلى أن تعرض «العنابي» إلى حالات طرد في المباريات الثلاث السابقة كان بمثابة «تجارب نستفيد منها تشكل شخصيتنا».

وأضاف: «نمتلك شخصية شرسة لا تتأثر بالطرد ولا الغيابات، وكنت واثقاً من قدرة اللاعبين على قلب النتيجة».

من جهته، أرجع رئيس جهاز كرة القدم بنادي الجهراء، عواد الطريفي، تراجع الفريق الى الغيابات التي تعرّض لها واستدعت مشاركة لاعبين واعدين من فريق الشباب بالنادي يحتاجون الى خوض المزيد من المباريات، لافتاً الى ان وضع الأندية متقارب من ناحية النقاط، معرباً بثقته بقدرة الفريق على العودة.

من جانب آخر، انتقد مدرب العربي، البوسني روسمير سفيكو، الأداء الدفاعي لفريق الساحل في مباراتهما التي انتهت بالتعادل السلبي في افتتاح الجولة، معتبراً أن الأخير رفض اللعب الإيجابي وتعمد إضاعة الوقت، وأن فريقه لا يمكن أن يجيد في مثل هذه الأجواء.

وقال روسمير إن العربي خلق العديد من الفرص، وكان بمقدوره إنهاء المواجهة بنتيجة كبيرة، لولا الحظ الذي عانده.

وأشاد بالروح القتالية للاعبي العربي، وعملهم المتواصل طوال اللقاء لتحقيق الفوز، مؤكداً أن العمل سيتواصل خلال الفترة المقبلة، نحو مزيد من التطور والتقدم في جدول الترتيب.

في المقابل، أشاد مساعد مدرب الساحل، بدر العنزي، بما قدمه فريقه في المواجهة، معتبراً أن نقطة التعادل جاءت بطعم الفوز.

وتابع: «الساحل قدّم مباراة في حدود المتاح لوقف خطورة العربي، والظهور بصورة أكثر إيجابية من الجولات الماضية».

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي