pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

ثاني أغلى ماسة تُباع في مزاد

«نجمة ويليامسون» بـ 58 مليون دولار

الماسة الوردية
الماسة الوردية

بِيعت ماسة وردية خلال مزاد في هونغ كونغ مقابل مبلغ 58 مليون دولار تقريباً، مسجّلة بذلك رقماً قياسياً جديداً لسعر قيراط ماسة أو حجر كريم، وفقاً لدار «سوذبيز» للمزادات.

وأوضحت «سوذبيز» أن هذه الماسة النادرة المسمّاة «نجمة ويليامسون الوردية» والتي يبلغ وزنها 11.15 قيراط بيعت لقاء 453.2 مليون من دولارات هونغ كونغ، أي ما يعادل 57.7 مليون دولار أميركي، ما يجعلها ثاني أغلى حجر كريم يُباع في مزاد.

ولم يُكشف عن هوية الشاري الفائز، وهو من مدينة بوكا راتون في ولاية فلوريدا الأميركية. وتجاوز السعر النهائي ضعف الثمن المخمّن البالغ 21 مليون دولار.

وكانت القطعة المرغوبة ثاني أكبر ماسة وردية تباع في مزاد، ويُعتبر الماس الوردي أندر الأحجار الكريمة وأكثرها استقطاباً للطلب في السوق العالمية.

وكان الرقم القياسي لماسة وردية تحقق عام 2017، عندما بيعَ حجر «سي تي إف بينك ستار» خلال مزاد علني في هونغ كونغ في مقابل 71.2 مليون دولار.

وسميت «نجمة ويليامسون الوردية» على اسم ماستين ورديتين أخريين هما «سي تي إف بينك ستار» و«حجر ويليامسون»، وهو ماسة من عيار 23.6 قيراط قُدمت هدية زفاف لملكة بريطانيا الراحلة إليزابيث الثانية عام 1947.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي