pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

النصر بـ «عشرة» لاعبين يُجبر القادسية على التعادل

«صدارة كاظمة»... على «محك» السالمية

اللعبة التي تلقى على إثرها حارس النصر خليفة الظفيري البطاقة الحمراء (موقع نادي القادسية)
اللعبة التي تلقى على إثرها حارس النصر خليفة الظفيري البطاقة الحمراء (موقع نادي القادسية)

- العربي يحقّق فوزه الأول على حساب الجهراء

يستهدف كاظمة البقاء في الصدارة عندما يحلّ ضيفاً على السالمية الساعي بدوره الى تعويض تعثره الأخير، في ختام الجولة الخامسة من منافسات «دوري زين» الممتاز لكرة القدم اليوم.

وقبل انطلاق الجولة، يتصدّر «البرتقالي» الترتيب برصيد 10 نقاط من ثلاث انتصارات وتعادل ويعتبر الفريق الوحيد الذي لم يخسر حتى الآن.

أما «السماوي»، فأنهى الجولة الماضية بالمركز الرابع بعدما تلقّى الخسارة الأولى على يد الفحيحيل 2-3 ليتوقف رصيده عند 7 نقاط.

وخلال فترة توقف المسابقة بسبب اقامة المباريات الدولية «فيفا داي» والتي دامت اسبوعين عمل مدربا الجانبين، الصربي زيلكو ماركوف «كاظمة» ومحمد ابراهيم «السالمية» على محاولة تصحيح الاخطاء التي شابت أداء الفريقين في الجولات الأربع السابقة.

وخاض الفريقان مباراتين ضمن مسابقة «كأس زين» التنشيطية، كانت فرصة جيدة للمدربين لمنح فرصة المشاركة الى عدد من البدلاء بعيداً عن الاهتمام بالنتيجة خاصة السالمية الذي خسر من برقان 2-3 قبل أن يهزم خيطان بثلاثية.

أما كاظمة فتعادل مع خيطان 1-1 وفاز على الفحيحيل 3-1.

وفيما يبدو الجانب الهجومي متكافئاً بين الفريقين حيث احرز كاظمة 8 أهداف ومنافسه 7، امتاز الأول في الجولات الماضية بقوته الدفاعية بعدما تلقى هدفين فقط، وهو العدد الأقل من بين الفرق، فإن السالمية الذي استقبلت شباكه 6 أهداف، واجه مشاكل في الخط الخلفي الذي كان يعتبر من أقوى خطوطه في المواسم الأخيرة.

وكان العربي حقق فوزه الأول في المسابقة على حساب ضيفه الجهراء بهدفين دون مقابل، السبت، رافعاً رصيده الى 6 نقاط، فيما بقي الخاسر على نقاطه السبع.

وسجل الليبي محمد صولة (71) وعلي فريدون (82) هدفي «الأخضر».

ويوم امس، انتزع النصر تعادلاً ثميناً من ضيفه القادسية بلا أهداف في اللقاء الذي جمعهما ضمن الجولة ذاتها.

وحصل كل فريق على نقطة فبات للقادسية 7 نقاط وللنصر 4.

ولعب «العنابي» أغلب فترات المباراة بـ 10 لاعبين بعدما طرد الحكم عبدالله عرب حارس المرمى خليفة رحيّل للمسه الكرة بيد خارج منطقة الجزاء (18) ليدفع المدرب محمد المشعان بالحارس البديل فواز الدوسري.

وهي المباراة الثالثة على التوالي التي يمر فيها النصر بمثل هذه الوضعية بعد مواجهتي الفحيحيل وكاظمة الماضيتين.

وفشل القادسية في استغلال تفوقه العددي والفرص التي اتيحت له خاصة في الشوط الثاني، فيما قدم «العنابي» مباراة كبيرة خاصة الحارس الدوسري ومدافعيه.

وقبل انطلاق المباراة اقيم حفل تكريم مبسط لقائد «العنابي» السابق عبدالله عبدالعزيز برعاية طواري مدلول الظفيري.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي