pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

وفقاً لبيانات «البنك المركزي» حول سلامة قطاع المصارف مالياً

39.2 في المئة هامش ربحية البنوك... بالربع الثاني


- 330 في المئة تغطية القروض التقليدية المتعثرة و262.2 «الإسلامية»
- 1.5 في المئة قروضاً غير منتظمة بالقطاع
- 42.1 في المئة هامش ربحية البنوك التقليدية و«الإسلامية» 35.2
- 1.2 في المئة تحسّناً بمستوى عائد متوسط أصول المصارف
- 57.5 في المئة مصروفات البنوك التقليدية التشغيلية إلى إيراداتها
- 56.5 في المئة مصروفات البنوك الإسلامية التشغيلية إلى إيراداتها

أظهرت بيانات بنك الكويت المركزي بخصوص السلامة المالية للبنوك خلال الربع الثاني من العام الجاري، حصول قفزة بصافي هامش الربحية على مستوى القطاع إلى 39.2 في المئة، مقارنة بـ 25.5 في المئة بالربع المقابل من 2021، ومقارنة بـ 37.4 في المئة خلال الربع الأول من 2022.

وارتفعت تغطية القروض غير المنتظمة في القطاع المصرفي للربع الثاني إلى 302.5 في المئة، صعوداً من 192.6 في المئة بالربع المقابل من 2021، فيما كانت الزيادة ضئيلة مقارنة بالربع الأول من 2022 عندما كانت نسبة التغطية 300.8 في المئة.

وسجلت نسبة القروض غير المنتظمة قياساً إلى إجمالي القروض، تراجعاً من 2.4 في المئة للربع الثاني من العام الماضي إلى 1.5 في المئة بنهاية الربع الثاني من 2022، إلا أنها شهدت زيادة ضئيلة مقارنة بالربع الأول من 2022 عندما بلغت 1.4 في المئة.

القطاع المحلي

وتراجعت معدلات كفاية رأس المال على مستوى القطاع المصرفي المحلي إلى مستوى 18.4 في المئة خلال الربع الثاني من 2022، مقارنة مع 19.1 في المئة بالفترة المقارنة من 2021، كما انخفضت بنسبة محدودة مقارنة مع الربع الأول من العام الجاري عندما بلغت 18.6 في المئة.

وبنهاية الربع الثاني بلغت نسبة حقوق المساهمين إلى إجمالي الأصول نحو 11.6 في المئة دون تغيير عما كانت عليه في الربع الأول من 2022، فيما تراجعت قليلاً مقارنة مع الربع الثاني من 2021 عندما بلغت 11.9 في المئة.

وعلى صعيد مستويات السيولة الرقابية، فقد شهدت تراجعاً من 26.3 في المئة خلال الربع الثاني من 2021 إلى 25 في المئة خلال الربع الثاني من 2022، كما سجلت تراجعاً أيضاً مقارنة بالربع الأول من العام الجاري عندما بلغت 25.6 في المئة.

وتحسّن مستوى العائد على متوسط الأصول من 0.8 في المئة خلال الربع الثاني من 2021 إلى 1.2 في المئة خلال الربع الثاني من العام الجاري، ودون تغيير عما كانت عليه في الربع الأول من 2022.

وارتفعت مصروفت البنوك التشغيلية قياساً إلى إجمالي الإيرادات من 55.3 في المئة خلال الربع الثاني من 2021 إلى 56.7 في المئة خلال الربع الثاني من 2022، كما صعدت كذلك بنسب بسيطة مقارنة مع الربع الأول من العام الجاري عندما بلغت 55.9 في المئة.

وانخفضت نسبة الدخل الأساس إلى الدخل التشغيلي خلال الربع الثاني من العام الجاري إلى 81.6 في المئة مقارنة بـ84.1 في المئة خلال الفترة المقارنة من العام الماضي.

كما انخفض صافي هامش الفائدة (نسبة صافي الإيرادات من الفوائد إلى متوسط الأصول المدرة للفوائد) 2.4 في المئة خلال الربع الثاني من العام الجاري مقارنة بـ2.5 في المئة خلال الربع الأول من 2021.

البنوك التقليدية

وبالنسبة لمؤشرات السلامة للبنوك التقليدية، فقد ارتفعت تغطية القروض غير المنتظمة فيها إلى 330 في المئة خلال الربع الثاني من 2022 مقارنة بـ182.9 في المئة خلال الربع المقابل من 2021، فيما انخفضت على أساس فصلي إذ بلغت بالربع الأول من 2022 نحو 333.5 في المئة.

وتراجعت القروض غير المنتظمة في البنوك التقليدية من 2.8 في المئة خلال الربع الثاني من 2021 إلى 1.5 في المئة خلال الربع الثاني من 2022، فيما انخفضت كذلك معدلات كفاية رأس المال إلى مستوى 17 في المئة خلال الربع الثاني 2022 من 17.7 بالربع المقابل من 2021.

وانخفضت نسبة حقوق المساهمين إلى إجمالي الأصول بنهاية الربع الثاني من العام الجاري إلى 13 في المئة من 13.6 في المئة خلال الربع المقارن من 2021، ومن 13.2 في المئة خلال الربع الأول من 2022.

وعلى صعيد مستويات السيولة الرقابية، فقد صعدت من 24.4 في المئة خلال الربع الثاني من 2021 إلى 26.1 في المئة خلال الربع الثاني من 2022، كما قفز صافي هامش الربحية على مستوى التقليدية إلى 42.1 في المئة خلال الربع الثاني من العام الجاري مقارنة بـ 22.1 في المئة خلال الربع المقارن من 2021، ومقارنة بـ 38.9 في المئة خلال الربع الأول من 2022.

وتحسّن مستوى العائد على متوسط الأصول من 0.7 في المئة خلال الربع الثاني من 2021 إلى 1.2 في المئة خلال الربع الثاني من العام الجاري، بدون تغيير عما كانت عليه في الربع الأول من 2022.

وارتفعت مصروفات البنوك التقليدية التشغيلية قياساً إلى إجمالي الإيرادات من مستوى 55 في المئة خلال الربع الثاني من 2021 إلى 57.5 في المئة خلال الربع الثاني من 2022.

البنوك الإسلامية

بالنسبة لمؤشرات السلامة للبنوك الإسلامية، فقد ارتفعت نسبة تغطية عمليات التمويل غير المنتظمة فيها إلى 262.2 في المئة خلال الربع الثاني من 2022 مقارنة بـ 200.9 في المئة بالربع المقابل من 2021، فيما ارتفعت على أساس فصلي إذ بلغت بالربع الأول من 2022 نحو 257.7 في المئة.

وتراجعت عمليات التمويل غير المنتظمة إلى إجمالي عمليات التمويل من 2 في المئة خلال الربع الثاني من 2021 إلى 1.5 في المئة خلال الربع الثاني من 2022، فيما ارتفعت نسبة حقوق المساهمين إلى إجمالي الأصول بنهاية الربع الثاني من العام الجاري إلى 9.6 في المئة من 9.4 في المئة خلال الربع المقارن من 2021 ومن 9.1 في المئة بالربع الأول من 2022.

وعلى صعيد مستويات السيولة الرقابية، فقد تراجعت من 27.7 في المئة خلال الربع الثاني من 2021 إلى 23.5 في المئة خلال الربع الثاني من 2022، كما قفز صافي هامش الربحية على مستوى البنوك الإسلامية إلى 35.2 في المئة خلال الربع الثاني من العام الجاري مقارنة بـ 27.6 في المئة خلال الربع المقارن من 2021، ومقارنة بـ 34.5 في المئة خلال الربع الأول من 2022.

وتحسّن مستوى العائد على متوسط الأصول من 0.9 في المئة خلال الربع الثاني من 2021 إلى 1.2 في المئة خلال الربع الثاني من العام الجاري.

وتراجعت مصروفات البنوك الإسلامية التشغيلية قياساً إلى إجمالي الإيرادات بنسبة ضئيلة من مستوى 56.8 في المئة خلال الربع الثاني من 2021 إلى 56.5 في المئة خلال الربع الثاني من 2022.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي